عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فرنسا تتوعد بتسليط عقوبات قاسية على جنود ارتكبوا انتهاكات جنسية

بقلم:  Euronews
euronews_icons_loading
فرنسا تتوعد بتسليط عقوبات قاسية على جنود ارتكبوا انتهاكات جنسية
حجم النص Aa Aa

أربعة عشر عسكريا فرنسيا يفترض أن تشملهم اتهامات بارتكاب انتهات جنسية بحق أطفال في جمهورية إفريقيا الوسطى، التي انتشر فيها الجيش الفرنسي في إطار عملية سنغاريس لمنع اندلاع حرب أهلية في الفين واربعة عشر، وبعض الجنود تم التعرف على هويته بحسب مصادر قضائية فرنسية

وكانت وزارة الدفاع الفرنسية أكدت أنها ستحرص على أن يتم إنزال أقسى العقوبات بالمسؤولين عن الانتهاكات إذا ثبتت الوقائع، وأنها لا تريد أن تخفي شيئا يتعلق بهذه الاتهامات

وقال هولاند: إذا كان هناك عسكريون تصرفوا بشكل سيء وهو ما لا أعلم بشأنه الكثير إلى حد الآن، فإنه ستكون هناك عقوبات في حجم الثقة التي نكنها إلى مختلف جيوشنا التي أفخر بها، وبالتالي سأكون عديم الرأفة إزاء أولئك الذين أساؤوا التصرف، إن هم كانوا كذلك في افريقيا الوسطى

وكان تحقيق أولي فتح الصيف الماضي في فرنسا في هذا الخصوص، استنادا إلى وثيقة للأمم المتحدة نقلها موظف سويدي في المنظمة، وسجلت في الوثيقة شهادات ضحايا مفترضين في إفريقيا الوسطى التي انتشر فيها الجيش الفرنسي. وأكد عشرة أطفال تقريبا أن جنودا فرنسيين اعتدوا عليهم جنسيا، في مطار امبوكو في العاصمة بانغي، مقابل مواد غذائية، أو تحت التهديد