المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بنيامين نتنياهو يستقبل الجندي الاسرائيلي من أصل أثيوبي و الذي تعرض للضرب من قبل الشرطة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
بنيامين نتنياهو يستقبل الجندي الاسرائيلي من أصل أثيوبي و الذي تعرض للضرب من قبل الشرطة

<p>رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو استقبل الجندي الاسرائيلي من أصل أثيوبي و الذي ضرب من قبل الشرطة ، ما دفع بالأقلية الاثيوبية الاسرائيلية إلى النزول إلى شوارع القدس و تل ابيب للاحتجاج ضد التمييز العنصري الممارس ضدها. <br /> و طالب نتنياهو باستئصال العنصرية في محاولة منه لتهدئة غضب يهود الفلاشا.</p> <p>داماس باكادا ،الجندي الاسرائيلي من أصل أثيوبي الذي ضرب من قبل الشرطة يقول:<br /> “ أشعر بالحزن من جهة لأن مظاهرة الأحد انحدرت إلى العنف ضد الشرطة و المدنيين. ومن جهة أخرى أؤيد التظاهر و أنا معهم. و أتمنى أن هذا سيجعل الناس يفهمون أن الجالية الاثيوبية هي جزء من المجتمع الاسرائيلي.”</p> <p>و أصيب يهود الفلاشا باحباط بعدما أظهرت لقطات الأثيوبي الاسرائيلي داماس بزي الجيش، و هو يتعرض للضرب من قبل عناصر الشرطة. ما أجج غضب الأقيلة التي تعاني من ويلات التمييز العنصري ،رغم تمتعها بالمواطنة الاسرائيلية.</p> من جهته الرئيس الاسرائيلي روفن ريفلين، إعترف أن الدولة العبرية ارتكبت اخطاءاً، أدت إلى جرح مفتوح على حد تعبيره ،لدى الأقلية الاسرائيلية من أصل اثيوبي. <p>يذكر أن أكثر من 135.000 يهودي من أصل أثيوبي و الذين يسمون بيهود الفلاشا، تم الاعتراف بيهوديتهم نهاية القرن الماضي ، و رحلوا إلى إسرائيل بين العامين 1984و 1991 ، و أكثر من 50.000 شخص ولدوا في الدولة العبرية.</p>