بريطانيا تبحث تعزيز حدودها مع فرنسا لمنع تدفق المهاجرين غير الشرعيين

بريطانيا تبحث تعزيز حدودها مع فرنسا لمنع تدفق المهاجرين غير الشرعيين
بقلم:  Faiza Garah
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

بريطانيا تبحث تعزيز إجراءاتها الأمنية على حدودها مع فرنسا لا سيما حول ميناء كاليه بهدف منع تدفق المهاجرين غير الشرعيين إلى أراضيها. قرار السلطات

اعلان

بريطانيا تبحث تعزيز إجراءاتها الأمنية على حدودها مع فرنسا لا سيما حول ميناء كاليه بهدف منع تدفق المهاجرين غير الشرعيين إلى أراضيها.

قرار السلطات البريطانية يأتي بعدما تسبب إضراب عمال العبارات الفرنسيين أمس في استغلال المهاجرين الموقف ومحاولة ركوب الشاحنات والسيارات المتجهة إلى بريطانيا.

رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون:

“ لقد بحثنا في إمكانية وضع المزيد من الفرق برفقة الكلاب البوليسية من جانبنا من أجل صناعة الفارق. يجب أن نعمل مع الفرنسيين عن قرب، فلا مجال لمحاولة توجيه الإتهامات المتبادلة ، لدينا شراكة قوية اعتمدناها ويجب المواصلة على هذا النهج”.

أما معاناة المهاجرين غير الشرعيين المتواجدين حول كاليه و الطامحين في حياة أفضل فتتزايد يوما بعد يوم. السلطات البريطانية أكدت أنه يوجد نحو 3000 مهاجر وينتظرون الفرصة لعبور القناة إلى المملكة المتحدة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

رؤساء البلديات في فرنسا يواجهون تهديدات متزايدة من اليمين المتطرف

فيديو: في فرنسا... حريق يلتهم مئات الأطنان من البطاريات

شاهد: للمرة الثانية خلال شهرين.. إغلاق برج "إيفل" بسبب إضراب موظفيه