السلطات المجرية ستعاقب بالسجن أي مهاجر سيحاول اجتياز حدودها بعد ال15 من سبتمبر

السلطات المجرية ستعاقب بالسجن أي مهاجر سيحاول اجتياز حدودها بعد ال15 من سبتمبر
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

وصل أكثر من4000 من المهاجرين واللاجئين إلى المجر في الوقت الذي تستعد فيه البلاد لاغلاق حدودها بعد يومين. ويأمل هؤلاء اللاجؤون في مغادرة المجر بواسطة

اعلان

وصل أكثر من4000 من المهاجرين واللاجئين إلى المجر في الوقت الذي تستعد فيه البلاد لاغلاق حدودها بعد يومين.

ويأمل هؤلاء اللاجؤون في مغادرة المجر بواسطة القطارات او السيارات إلى النمسا.

السلطات المجرية أعلنت أنه بعد تاريخ الخامس عشر من الجاري ستعاقب بالسجن أي مهاجر سيحاول اجتياز حدودها،
رئيس منظمة هيومان رايتس ووتش للشؤون الطارئة بيتر بوكائيرت علق على هذا القرار قائلا:

“إما أن نواصل بناء هذه الحدود ونعامل الناس بوحشية ووضعهم في معسكرات الاعتقال، أو علينا أن نقبل طالبي اللجوء، سوف يستمرون اللاجؤون في محاولة الوصول إلى أوروبا، ويجب أن يعاملوا بطريقة إنسانية لأنهم يطالبون بحقهم القانوني باللجوء “.

السلطات المجرية عملت على تسريع بناء جدار على الحدود مع صربيا بواسطة عدد من السجناء المحكوم عليهم بالأشغال شاقة.

السياج سيبنى بطول 175 كلم على طول الحدود وستعززه قوات من الجيش المجري لمنع المهاجرين من اجتيازه.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

وأيضا... أزمة اللاجئين والمهاجرين في أوروبا

المجر تطلق استطلاع رأي للمواطنين رفضاً للإنصياع لقرارات الاتحاد الأوروبي

شاهد: لاجئون يهود هاربون من إسرائيل يجدون الأمان في مخيم في المجر