المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

لاجئ سوري عرقل في المجر وأخذ بيده في إسبانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
euronews_icons_loading
لاجئ سوري عرقل في المجر وأخذ بيده في إسبانيا

مشاهد الفيديو لا تزال عالقة في أذهان الكثيرين، تلك التي تظهر مراسلة مجرية وهي تعرقل بقدمها عمدا اللاجئ السوري أسامة عبد المحسن وابنه زيد، فيسقطا أرضا، ثم ينهض الأب ويركض بابنه محاولا الفرار من الشرطة المجرية باتجاه النمسا

أسامة المدرب السابق في نادي الفتوة السوري في دير الزور وصل إلى اسبانيا، حيث تكفل مركز وطني لمدربي كرة القدم بمساعدته

ويقول ميغال انخيل غالان مدير المركز الوطني لتأهيل مدربي كرة القدم في خيتافي في ضواحي مدريد: أسامة وزيد لهما امتيازات وهما محظوظان، وبفضل الرحلة التي ظهرا خلالها في الأخبار استطعت أن أتصل بهما، ولكن هناك آلاف اللاجئين الذين ما زالوا يستحقون مساعدتنا

الأب وابنه وفر لهما المركز مسكنا لائقا بالإضافة إلى العمل للأب كمدرب، ويسعى المركز لاستقبال زوجته وابنته وابنه الآخر الموجودين في تركيا، ومساعد أسامة في الحصول على لجوء سياسي

وكانت اسبانيا وافقت على استقبال أكثر من سبعة عشر ألف لاجئ منذ بداية السنة الحالية، معظمهم من سوريا

أما الصحافية بتراء لاسو فقد طردت من القناة التلفزيونية التي كانت تعمل فيها كمصورة