لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

أسهم فولكسفاغن تهوي بفعل فضيحة الغش

 محادثة
أسهم فولكسفاغن تهوي بفعل فضيحة الغش
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعلنت شركة “فولكسفاغن “أنها خصصت 6.5 مليار يورو، من أجل التكاليف المتعلقة بفضيحة الغش في سياراتها، يأتي هذا في أعقاب اعتراف الشركة الألمانية بالتلاعب في البرمجيات المستخدمة في سياراتها بعد الاتهامات التي وجهتها إليها وكالة حماية البيئة الامريكية . رئيس الاستثمارات أسكن إيردي من “ فلاتكس” للأسهم :“التقديرات الأولى تشير إلى 6.5 مليار يورو، والتطبيق يخص 11 مليون سيارة، ما يعادل حوالى 600 يورو لكل سيارة
ومن المتوقع أن لا يكفي هذا المبلغ، ولا أحد يعرف تداعيات هذا الامر على سمعة العلامة.” وقد تراجعت أسهم شركة فولكسفاغن اليوم ب20 في المئة بعد إعلانها عن المبلغ الذي ستخصصه لمعالجة الفضيحة التي تهدد سمعتها، حيث هبط سعر السهم من 165.7 يورو في 18 من الشهر الجاري إلى 101.4 يورو. وإلى جانب السيارات التي تحمل اسمها، أخبرت فولكسفاغن الشركات الاخرى التي تنطوي تحت لوائها على غرار اودي وسكودا وسيات وبورش ان “تحقيقات داخلية كشفت ان البرنامج المعني موجود في آليات اخرى مزودة بمحركات تعمل بالديزل من انتاج المجموعة”.
وتعقد لجنة للمجلس الاستشاري لفولكسفاغن اجتماعاً، غداً الأربعاء، وذلك لمناقشة فضيحة الغش، الفضيحة قد تضع مستقبل الرئيس التنفيذي مارتن فينتركورن على المحك حيث من المتوقع أن يجتمع المجلس بكامل هيئته يوم الجمعة المقبل لتمديد عقد الرئيس التنفيذي مارتن فينتركورن حتى نهاية 2018 .