مقتل 43 شخصا فی أخطر حادث سیر في فرنسا منذ أکثر من ثلاثين عاما

مقتل 43 شخصا فی أخطر حادث سیر في فرنسا منذ أکثر من ثلاثين عاما
بقلم:  Yasmina El abbasy
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

إستيقظت فرنسا صباح الجمعة على وقع صدمة مقتل 43 شخصا على الاقل في حادث اصطدام بين حافلة وشاحنة، وقع على طريق فرعي بالقرب من مدينة بوردو الواقعة جنوب

اعلان

إستيقظت فرنسا صباح الجمعة على وقع صدمة مقتل 43 شخصا على الاقل في حادث اصطدام بين حافلة وشاحنة، وقع على طريق فرعي بالقرب من مدينة بوردو الواقعة جنوب غرب فرنسا.

المصادر الأمنية أوضحت أن غالبية الضحايا من المسنين و بحسب رجال الإطفاء، النيران اندلعت في المركبتين بعد الاصطدام المباشر بينهما. توفي سائق الشاحنة، في حين تمكن سائق الحافلة من فتح الأبواب والسماح لثمانية أشخاص بالخروج منها وهي مشتعلة و النجاة من الموت حرقا. أصيب خمسة منهم بجروح، لم ترد معلومات بعد حول مدى خطورتها. وقالت صحيفة “سود اويست” الفرنسية إن الحافلة التي كانت تقل مسنين في عطلة، كانت متجهة نحو منطقة جيرس، قبل أن تصطدم في منعطف بشاحنة نقل أخشاب.

رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس توجه رفقة وزير الداخلية بيرنارد كازنوف إلى قرية بيوي سوغان التي وقع فيها الحادث.
وعبر فالس عن صدمة الفرنسيين بعد هده الفاجعة قائلا :
“انها صدمة مروعة لمحافظة لاجيروند و منطقة لاكيتان. وهي أيضا صدمة مروعة لفرنسا بأكملها. اليوم فرنسا و الشعب الفرنسي في حداد.”
ومن المقرر أن يتم فتح تحقيق لكشف الأسباب وراء هدا الحادث المرور ي وهو الأسوأ في فرنسا منذ الحادث الذي وقع في بون عام 1982 وقتل فيه 52 شخصا.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فرنسا تعيش أسوأ حادث سير منذ 33 عاما

منظمة الصحة العالمية: حوادث المرور أكثر خطورة على الإنسان من الحروب

انهيار صخري ضخم في جبال الألب يوقف خدمات القطارات بين فرنسا وإيطاليا