عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

معرض حول "السنوات المظلمة" في برلين

معرض حول "السنوات المظلمة" في برلين
بقلم:  Euronews
حجم النص Aa Aa

متحف هامبورغ بانهوف في برلين، يحتضن معرضا بعنوان“السنوات المظلمة” ويضم حوالي ستين لوحة لفنانين مشهورين مثل بابلو بيكاسو وليونيل فاينينغروأوتو ديكس ورودولف أرنست لودفيغ.
الأعمال المنتقاة تتميز بجرأتها، فبعض اللوحات تكشف عن معارضتها للنظام النازي وبعضها الآخر استخدمها النازيون لأغراض دعائية.

يقول أمين المتحف ديتر شولتس:” سوف نرى ما اذا سيثير هذا المعرض جدلا، لكن آمل أن ينتج عنه نقاشات،
نحن نقدمه كمعرض فني، لكن مع حضور قوي للجانب التاريخي.
عدد من اللوحات المعروضة هنا، اعتبرت خلال الحقبة النازية مثالا للفن “الوطني“، فيما أثارت لوحات أخرى سخرية النازيين الذين صنفوها كأعمال فنية “مبتذلة”.

نجمة المعرض هي لوحة العبقري بيكاسو بعنوان “Grand Nu couché“، التي رسمها في العام 1942 وعكس فيها بوضوح معارضته للنظام النازي وسنواته المظلمة.
يقول أودو كيتيلمان، مدير الرواق الوطني في برلين:“لم يكن في نيتنا أن نختار لهذا المعرض عنوان “السنوات المظلمة” ولكنه يعبرعما نعيشه الآن أيضا، نحن نعيش عصورا مظلمة، والأكيد أن ذلك يعود إلى عوامل سياسية تختلف عن تلك التي يتطرق إليها المعرض.”

عديد الفنانين الذين تعرض أعمالهم هنا، تعرضوا للاضطهاد في ظل النظام النازي أواضطروا إلى العيش في المنفى.
معرض “السنوات المظلمة“، يتواصل حتى يوليو المقبل في متحف هامبورغ بانهوف في برلين.