ألمانيا تحذر من "عواقب" انقسام أوروبا بشأن اللاجئين

ألمانيا تحذر من "عواقب" انقسام أوروبا بشأن اللاجئين
بقلم:  Faiza Garah
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

حذر وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزيار الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، من عواقب عدم اتخاذ التدابير الضرورية لمواجهة تدفق اللاجئين ما يشكل عبئا

اعلان

حذر وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزيار الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، من عواقب عدم اتخاذ التدابير الضرورية لمواجهة تدفق اللاجئين ما يشكل عبئا ثقيلا على ألمانيا. دي ميزيار قال خلال خطاب ألقاه أمام مجلس النواب :

“ سنواصل المكافحة من أجل الطريق الأوروبية بخصوص أزمة اللاجئين، إذا ما ساهمت هذه الطريق في خفض عدد اللاجئين.
لكن إذا ماحاولت بعض الدول رمي المشكل الجماعي على ظهر ألمانيا ، فهذا لن يكون مقبولا ولن يكون من جانبنا بدون نتائج على المدى البعيد “.

وتكافح ألمانيا لإقناع دول أوروبية أخرى بقبول المزيد من اللاجئين على أراضيها، بعد وصول أكثر من مليون طالب لجوء إلى برلين خلال العام الماضي.

وتشهد أوروبا حالة من الانقسام بشأن أزمة اللاجئين، إذ ترفض دول شرق أوروبا دخول المهاجرين إليها، في الوقت الذي يتهم فيه قادة الاتحاد الأوروبي اليونان بالتراخي في منع تدفق اللاجئين من تركيا، وسط إدانة للنمسا التي تفرض حداً على دخول المهاجرين.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

النمسا تلوح بفرض المزيد من القيود على دخول اللاجئين

ألمانيا: الاحتجاجات المناخية وإضرابات وسائل النقل العام تشلّ البلاد

جندي ألماني يقتل 4 أشخاص بينهم طفل قبل أن يسلم نفسه للسلطات