عاجل
This content is not available in your region

إيران: الإصلاحيون يتقدمون في الانتخابات البرلمانية بطهران

محادثة
إيران: الإصلاحيون يتقدمون في الانتخابات البرلمانية بطهران
حجم النص Aa Aa

الرئيس الإيراني حسن روحاني ومن حالفه من اصلاحيين ومعتدلين عززوا موقعهم على الساحة السياسية الداخلية بعد مكاسب انتخابية كبيرة، الأحد 28 فبراير/شباط ، ستعطي على الارجح دفعا لسياستهم الانفتاحية المتواصلة منذ اكثر من عام في مواجهة نفوذ المحافظين، رغم عدم تحقيق غالبية برلمانية
بعد تقديم لائحة مفصلة من قبل رفسنجاني وروحاني بغية إقصاء الشخصيات المحافظة الأكثر تأثيرا في مجلس الخبراء، الذي لا يزال محافظا بغالبيته، المحافظون خسروا كل مقاعدهم في البرلمان بطهران
الرئيس الإيراني الإصلاحي السابق أكبر هاشمي رفسنجاني تصدر قائمة الفائزين،تبعه المحافظ محمد إمامي كاشاني،فيما حل الرئيس الإيراني ثالثاً وزارة الداخلية الإيرانية أعلنت السبت تقدم المرشحين الإصلاحيين بقوة في طهران في انتخابات البرلمان أو ما يُعرف بـ“مجلس الشورى“، وذلك بعد تعداد ثلث الأصوات في طهران، النتائج أشارت من خارج طهران إلى تفوق المرشحين المعتدلين. أكدت وزارة الداخلية أن النتائج النهائية ستُعلن الثلاثاء المقبل.
جولة الانتخابات جاءت هذه المرة مزدوجة، إذ كانت واحدة للحصول على مقعد في البرلمان أو “مجلس الشورى الإيراني” المؤلف من 290 مقعدا، والأخرى للحصول على عضوية في “مجلس خبراء القيادة” المؤلف من 88 مقعدا. وتنافس 4800 مرشح، بينهم نحو 500 امرأة، على مقاعد البرلمان، و159 مرشح على عضوية مجلس الخبراء. أعضاء المجلس يمكنهم البقاء به لمدة ثمان سنوات، في حين يتم انتخاب أعضاء البرلمان كل أربع سنوات

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox