رئيس الوزراء التركي يؤكد أن الدستور الجديد يصون النظام العلماني

رئيس الوزراء التركي يؤكد أن الدستور الجديد يصون النظام العلماني
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

أكد رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو أن الطابع العلماني لتركيا سيبقى في الصيغة الجديدة للدستور التي يعدها حزبه “العدالة والتنمية“، قاطعاً الجدال

اعلان

أكد رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو أن الطابع العلماني لتركيا سيبقى في الصيغة الجديدة للدستور التي يعدها حزبه “العدالة والتنمية“، قاطعاً الجدال الذي أثير مؤخراً حول إعادة النظر بهذا المبدأ الذي يعد أحد ركائز بناء تركيا المعاصرة.

قال أحمد داوود أوغلو رئيس الوزراء التركي : “العلمانية ستبقى في الدستور الذي نعده كضمان لحرية الدين والمعتقد للمواطنين، وكصون لبقاء الدولة على مسافة واحدة من كل المجموعات الدينية. “ وأضاف بأن “الدستور الجديد سيتضمن مفهوماً ليبرالياً لا سلطوياً للعلمانية.”

رئيس البرلمان التركي إسماعيل كهرمان العضو في حزب “العدالة والتنمية” كان قد دعا الثلاثاء إلى التخلي عن مبدأ العلمانية، قائلاً نحن “بلد مسلم وبالتالي يجب أن نضع دستوراً دينياً”. تصريح كهرمان أثار موجة من التظاهرات في أنقرة وإسطنبول. وطالبت المعارضة العلمانية بإقالته من البرلمان.

منذ وصول حزب العدالة والتنمية إلى السلطة في 2002 تتهمه المعارضة بمحاولة أسلمة البلاد. وتأجج الجدال في العام 2013 إثر السماح بارتداء الحجاب في مؤسسات الدولة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

من بينها جسر غولدن غيت.. محتجون مؤيدون لفلسطين يعرقلون المرور في كبرى مطارات وجسور الولايات المتحدة

مظاهرات وصدامات في بوينس آيرس ضد إجراءات التقشف الحكومية

شاهد: مظاهرة حاشدة في بودابست ضد رئيس الوزراء فيكتور أوربان