Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

النمسا: اليمين المتطرف يشكك في نتيجة الانتخابات الأخيرة

النمسا: اليمين المتطرف يشكك في نتيجة الانتخابات الأخيرة
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

بعد فوز حزب الخضرالنمساوي في الثاني و العشرين من الشهر الماضي بالانتخابات الرئاسية بفارق ضئيل جدا على اليمين المتطرف ،طالب الأخير المحكمة اليوم بإلغاء هذه النتيجة مصرحا بإرتكاب المسئولين عن عمليات فرز

اعلان

بعد فوز حزب الخضرالنمساوي في الثاني و العشرين من الشهر الماضي بالانتخابات الرئاسية بفارق ضئيل جدا على اليمين المتطرف ،طالب الأخير المحكمة اليوم بإلغاء هذه النتيجة مصرحا بإرتكاب المسئولين عن عمليات فرز الأصوات “مخالفات”.

زعيم حزب الحرية،هاينز كريستيان شتراخه صرح قائلا:“لا يمكننا تبني نظرية المؤامرة لفهم ماحدث أو للشعور بالظلم”.

في مذكرة من مائة وخمسين صفحة مُقدَمة للمحكمة الدستورية، شرح اليمين المتطرف أسبابه وراء التشكك في نزاهة الانتخابات الأخيرة.

المذكرة ستتطلع عليها المحكمة للتحقق من صحة أو إبطال الانتخابات الأخيرة، والإدلاء بقرارها الحاسم بعد شهر من اليوم.

من المفترض أن يبدأ مرشح حزب الخضر الفائز، ألكسندر فان دير بيلين فترته الرئاسية في الثامن الشهر القادم.

مرشح حزب الحرية نوربرت هوفر كان قد جمع تسعة وأربعين فاصل سبعة بالمائة مقابل خمسين فاصل ثلاثة في المائة لصالح حزب الخضر النمساوي.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

حزب الحرية النمساوي يطعن في نتائج الانتخابات الرئاسية

فتح تحقيق حول توقيت فرز الأصوات التي وصلت عبرالبريد خلال الانتخابات الرئاسية في النمسا

نوربرت هوفر: حزب الحرية ليس يمينيا متطرفا