Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

نوربرت هوفر: حزب الحرية ليس يمينيا متطرفا

نوربرت هوفر: حزب الحرية ليس يمينيا متطرفا
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

دعا نوربرت هوفر المرشح الخاسر في الانتخابات الرئاسية النمساوية أنصاره إلى الهدوء واحترام نتائج الانتخابات التي خسرها بفارق طفيف، مشددا على ان قبول الاختلاف هو جوهر…

اعلان

دعا نوربرت هوفر المرشح الخاسر في الانتخابات الرئاسية النمساوية أنصاره إلى الهدوء واحترام نتائج الانتخابات التي خسرها بفارق طفيف، مشددا على ان قبول الاختلاف هو جوهر الديمقراطية. ونفى هوفر أن يكون حزبه الحرية هو حزب يميني متطرف مؤكدا انه حزب يميني وسطي يتمتع بحس اجتماعي.

نوربرت هوفر المرشح الخاسر في الانتخابات الرئاسية:
“إن حزب الحرية ليس حزبا يمينيا متطرفا. إذا سعى حزب يميني متطرف للسلطة في النمسا وأنا اعتبر نفسي مرشحا عن حزب الحرية ولست مستقلا فكنت دائما اقول إن حزبا من اليمين المتطرف ربما يحصل على اثنين في المائة. إن نسبة الحمقى في النمسا لا تزيد عن ذلك. نحن حزب يميني وسطي ونلتزم بمسؤوليتنا الاجتماعية.”

وخسر هوفر بفارق 31 الف صوت عن منافسه في الانتخابات الرئاسية المرشح المستقل المدعوم من حزب الخضر الكسندر فان دير بيلين.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الحركات والأحزاب اليمينية الأوروبية تحقق طفرة عقب الإنتخابات النمساوية

النمسا: فوز فان دير بيلين في الرئاسيات وتقدم كبير لليمين المتطرف

جنوب أفريقيا تصوت في انتخابات عامة مصيرية تضع مصير الحزب الحاكم منذ 30 عاما على المحك