ريو دي جانيرو تودع الاولمبياد بحفل على وقع الرياح والامطار

ريو دي جانيرو تودع الاولمبياد بحفل على وقع الرياح والامطار
بقلم:  محمد إلهامي مع وكالات
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

ودعت البرازيل أول العاب اولمبية تستضيفها امريكا الجنوبية، بحفل ختامي في استاد ماراكانا بمدينة ريو دي جانيرو البرازيلية.

اعلان

ودعت البرازيل أول العاب اولمبية تستضيفها امريكا الجنوبية، بحفل ختامي في استاد ماراكانا بمدينة ريو دي جانيرو البرازيلية.

الحفل الذي بدأ باطلاق الالعاب النارية أشرف عليه عدد من مسؤولي كرنفال ريو الشهير.

وتوجه عشرات الالاف من المشجعين واللاعبين والمسؤولين الرياضيين من مختلف الجنسيات إلى الاستاد الذي يتسع لاكثر من 78 ألف شخص لحضور الحفل الختامي الذي يشتمل على إطفاء الشعلة الاولمبية، وتسليم العلم الاولمبي إلى حاكمة طوكيو يوريكو كويوكو التي ستنظم مدينتها الدورة المقبلة للالعاب في عام 2020.

مايك ماكسوين مشجع من كندا:
“الاجواء كانت مذهلة. كان رائعا مشاهدة شغف البرازيليين وحماستهم لاستضافة الالعاب. كما كان جميلا مشاهدة فوزهم بمسابقة كرة القدم وبالتالي كانت تجربة رائعة وشعرنا بترحيب كبير.”

توماس سيلفا مشجع من البرازيل:
هذا المكان (شارع الاولمبياد) تم التخطيط له بشكل جيد. كل جزء يشهد فعاليته الخاصة. الساحة الاولمبية كانت رائعة. وأيضا الشارع هنا كان رائعا. الامور جميعها كانت مذهلة.”

وشهدت المدينة البرازيلية طقسا سيئا بالتزامن مع الحفل الختامي، حيث تسببت الرياح القوية والامطار الغزيرة إلى انقطاع التيار الكهربائي عن عدة مناطق في المدينة، كما عاني استاد ماراكانا نفسه من انقطاع الكهرباء لفترة وجيزة قبل بدء الحفل الختامي.

RT elizondogabriel: RIO: 90 kilometer per hour winds clocked at Maracanã stadium two hours before #Rio2016 closing… pic.twitter.com/nUbOGud9NK

— Yahya Ali (@Yahyaalireal) August 21, 2016

RIO 2016: OLYMPICS CLOSING CEREMONY

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

أولمبياد ريو.. حدث عاملي اخفى قليلا مشكلات المدينة وأزماتها

الرئيس البرازيلي داسيلفا يشبه الهجوم الإسرائيلي على غزة "بالمحرقة"

شاهد: السلطات البرازيلية تتبنى إجراءات صارمة لمواجهة حمى الضنك تزامنا مع كرنفال ريو دي جانيرو الشهير