عاجل

عنان على رأس لجنة في ميانمار لمعالجة مأساة الروهينغيا

 محادثة
عنان على رأس لجنة في ميانمار لمعالجة مأساة الروهينغيا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

مئات البوذيين القوميين تظاهروا في ميانمار ضد الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان، الذي كلفته سان سو كيي من الحزب الحاكم بإيجاد حل لمأساة تعيشها أقلية الروهينغيا المسلمة، التي ينظر إليها القوميون في ميانمار كنتاج لهجرة البنغاليين غير الشرعية منذ عقود

ويرفض المتظاهرون أن تضم لجنة أحدثت بهذا الخصوص شخصيات أجنبية، معتبرين ذلك تدخلا خارجيا في شؤون بلادهم

ويقول متظاهر من حزب أراكان القومي: لجمهورية اتحاد ميانمار سيادتها، لذلك من غير المقبول أن تشكل عناصر هذه اللجنة من الأجانب

وتعد أقلية الروهينغيا حوالي مليون نسمة يعيشون في ولاية راخين، ولم يستطع عشرات الآلاف منهم العودة إلى بيوتهم، إثر أعمال العنف الدامية الموجهة ضدهم في ألفين واثني عشر، وبقوا يعيشون في مخيمات عشوائية

ويقول عنان: يتعين على المجموعتين السكانيتين أن تتجاوزا أزمة الثقة السائدة بينهما منذ عقود، وتجدا سبيلا للتمسك بقيم العدالة والصدق والانصاف المشتركة، وبالنهاية يتعين على سكان راخين أن يرسموا طريقهم للمضي قدما. نحن هنا من أجل تقديم المساعدة واقتراح الأفكار وتقديم المشورة

ويرغب بعض ممن يعانون من الروهينغيا في قدوم عنان وفريقه، على أمل أن يثير مسائل تتعلق بحرمان الروهينغيا من حقوق المواطنة، ومعاناتهم في المخيمات العشوائية التي لا يستطيعون مغادرتها دون ترخيص. وكانت حكومة ميانمار تعرضت لانتقاد على الساحة الدولية، بسبب صمتها بخصوص مصير الروهينغيا، فيما يرى البوذيون في الاعتراف بالمسلمين كأقلية، تهديدا لهوية البلاد ذات الغالبية البوذية

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox