عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

حقوقيون ينددون بلجوء السلطات الصينية للعنف في ووكان لقمع المظاهرات

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
حقوقيون ينددون بلجوء السلطات الصينية للعنف في ووكان لقمع المظاهرات
حجم النص Aa Aa

حصيلة المعتقلين من طرف الشرطة الصينية في بلدة ووكان الواقعة في مقاطعة قوانغدونغ جنوب الصين ترتفع إلى 70 معتقلا إثر المظاهرة الإحتجاجية على الحكم بالسجن لمدة ثلاث سنوات على لين زولان زعيم القرية المنتخب وأمين عام أشهر حزب في المدينة.
وكانت الشرطة الصينية قد استعملت الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين الذين طالبوا بإلغاء الحكم القضائي وإطلاق سراح لين زولان.

مواطنة:
“الكثير من رجال الشرطة قاموا باعتقال القرويين، قبضوا على عدد كبير من السكان صباح أمس واستعملوا القوة ضد كبار السن والأطفال.”

وكان القضاء الصيني قد حكم على الأمين العام للحزب بالسجن ثلاث سنوات بتهمة الرشوة ما أثار غضب سكان المدينة.
وفي هونغ كونغ تظاهر العشرات من النشطاء ضد الحملة التي تشنها الحكومة الصينية ضد رئيس القرية الشعبية وسكانها، حيث يخشى نشطاء حقوق الإنسان في هونغ كونغ من لجوء السلطات للعنف في ووكان بهدف اسكات الأهالي.