Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

قادة الاتحاد الأوربي يدعون إلى تجاوز انقساماتهم

قادة الاتحاد الأوربي يدعون إلى تجاوز انقساماتهم
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

شدد قادة الاتحاد الأوربي الثماني والعشرون لهجتهم للتنديد بدور موسكو في النزاع السوري وخصوصا قصف حلب وأكدوا أنّ كل الخيارات تبقى مفتوحة بما يشمل فرض عقوبات.

اعلان

قادة الاتحاد الأوربي يدعون إلى تجاوز انقساماتهم واعتماد استراتيجية مشددة للتعامل مع روسيا مع التلويح بفرض عقوبات عليها على خلفية دورها في سوريا وتكثيف التعاون مع دول افريقية لمواجهة أسوأ ازمة هجرة منذ الحرب العالمية الثانية. قادة دول وحكومات الاتحاد الأوربي بحثوا كذلك مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي خططها لتفعيل آلية خروج بريطانيا من الاتحاد.

“جميع القادة ركزوا على مختلف أنواع الأنشطة الروسية من انتهاكات المجال الجوي وحملات التضليل والهجمات الإلكترونية والتدخل في الشؤون السياسية في الاتحاد الأوربي وخارجه، وكذا الأساليب المتبعة في منطقة البلقان، والتطورات في التحقيق في رحلة أم أيتش سبعة عشر، وبالنظر إلى هذه الأمثلة، فمن الواضح أن إستراتيجية روسيا تتمثل في إضعاف الاتحاد الأوربي“، قال رئيس المجلس الأوربي دونالد تاسك.

قادة الاتحاد الأوربي صعدوا من لهجتهم تجاه موسكو وأكدوا أنّ كل الخيارات تبقى مفتوحة بما يشمل فرض عقوبات. مارتن شولتز، رئيس البرلمان الأوربي قال: “بنظري ليس هناك مجال لفرض عقوبات إضافية، نحن بحاجة إلى إجماع. لا يوجد هناك أيضا مجال لرفع العقوبات، أعتبر هذا الأمر طبيعيا، لأنه طالما لم يتم تطبيق اتفاق مينسك بشكل تام، فلا ينبغي علينا رفع العقوبات”. المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أكدت أنّ هناك إجماعا واسعا إلى حد ما في ما يتعلق بالخيارات الإستراتيجية إزاء روسيا.

وعلى صعيد آخر حاول الأعضاء في الاتحاد الضغط على الحكومة البلجيكية للموافقة على توقيع اتفاق التبادل الحر مع كندا بعد رفض المعاهدة من قبل والونيا المنطقة الناطقة بالفرنسية جنوب بلجيكا والتي عارض برلمانها تفويض سلطات كاملة للحكومة الفيدرالية البلجيكية لتوقيع اتفاق التبادل الحر بين الاتحاد الأوربي وكندا.

“وفقا لتقارير صحفية، الدول الأعضاء في الاتحاد الأوربي على استعداد لتقديم ضمانات جديدة لمنطقة فالونيا لكي توافق المنطقة البلجيكية على اتفاق التجارة بين أوربا وكندا. المحادثات ستتمّ على مستوى السفراء، وإذا تمّ التوصل إلى اتفاق، سيصادق عليه رؤساء الدول والحكومات هذا الجمعة“، يؤكد مراسل يورونيوز من بروكسل.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

إزالة الحواجز.. الاتحاد الأوروبي يقترح اتفاقية لتنقل الشباب مع المملكة المتحدة بعد بريكست

حصيلة يوم دام في كاليدونيا الجديدة مع تواصل العنف بين الكاناك وأحفاد المستعمرين

بريطانيا تُعالج نقص العمالة في مجال الرعاية الصحية من خلال فتح أبوابها للعاملين الأفارقة