لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

بروكسيل: مظاهرة لـ20 الف عامل مناهضة لسياسة التقشف الحكومية

 محادثة
بروكسيل: مظاهرة لـ20 الف عامل مناهضة لسياسة التقشف الحكومية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

عشرون ألف موظف في القطاعات غير التجارية من بينها الصحة والتمريض والثقافة، خروجوا يوم الخميس الى شوارع العاصمة البلجيكية بروكسيل للتعبير عن رفضهم للتدابير التقشفية التي اتخذتها الحكومة.

بدعوة من النقابات العمالية توجهوا الى مراكز حكومية عدة من بينها مكتب وزيرة الصحة ماغي دو بلوك.

مادلين بريست، ممرضة، احدى المشاركات في هذه المظاهرة قالت “حين نرى الظروف التي يعيشها العاملون في دور الراحة، مثلاً، ورواتبهم الضئيلة، والتدابير التي ستتخذها الوزيرة ماغي ، حينها لا يسعنا الا التظاهر في الشوارع”.

ويضيف داني دوبوا، رئيس احدى نقابات السكك الحديدية “بالطبع هذا الاتفاق الجديد سيخفض الرواتب وسيؤثر على ظروف العمل. فليس من الطبيعي في دور العجزة، ان تحضر عاملة واحدة يحضر ستة عشر فرداً كي يناموا كما ستحضرهم في الصباح لوحدها”.

ليست سياسة التقشف وحدها التي يرفضها هؤلاء المتظاهرون وانما يطالبون ايضاً بزيادة الرواتب وتحسين ظروف العمل عبر زيادة عدد الموظفين. إنهم ينتظرون منذ خمس سنوات توقيع اتفاق مع الحكومة حول هذه النقاط.

العاملون في القطاعات غير التجارية من بينها الصحي والتمريطي والاجتماعي والثقافي يشكلون اكثر من 15% من اجمالي عدد العاملين في بلجيكا.