عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مجلس الأمن يصوت حول إرسال مراقبين إلى حلب

محادثة
euronews_icons_loading
مجلس الأمن يصوت حول إرسال مراقبين إلى حلب
حجم النص Aa Aa

تتفاقم معاناة آلاف المدنيين وسط الجوع والبرد في أحياء مدينة حلب المحاصرة، بانتظار استئناف إجلائهم المتوقف منذ يومين.

في هذه الأثناء، تتواصل المباحثات بين أطراف الصراع للتوصل إلى اتفاق إجلاء جديد، أعقد تفاصيله تتمثل بإجلاء مصابين ومقاتلين من قريتين مواليتين للنظام السوري ومحاصرتين من قبل المعارضة في إدلب.

ومن المقرر أن يصوت مجلس الأمن الدولي اليوم على مشروع قرار تقدمت به فرنسا، لإرسال مراقبين دوليين يشرفون على عمليات الإجلاء، رغم معارضة روسيا، أبرز حلفاء نظام دمشق، والتي تمتلك حق النقض (فيتو).

كما أعربت اللجنة الدولية للصليب الأحمر عن أملها بأن تستأنف اليوم الأحد عمليات إجلاء المدنيين والمصابين من منطقة شرق حلب المحاصرة.

ومنذ الخميس، تم اجلاء نحو ثمانية آلاف شخص من شرق حلب، ، بينهم 500 حالة بين جريح ومريض، وذلك بموجب اتفاق توصلت إليه روسيا وتركيا.