تركيا: انطلاق محاكمة تسعة صحفيين من جريدة "أوزغور غونديم"

تركيا: انطلاق محاكمة تسعة صحفيين من جريدة "أوزغور غونديم"
بقلم:  Adel Dellal
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

انطلقت هذا الخميس في مدينة اسطنبول محاكمة تسعة صحفيين من جريدة "أوزغور غونديم" حيث وجهت لهم تهمة الدعاية لحزب العمال الكردستاني. السلطات التركية تمارس تضييقا على المؤسسات الإعلامية حيث تشير إحصاءات جم

تركيا تشدد قبضتها الأمنية ضد منتقدي الحكومة من رجال الإعلام منذ محاولة الانقلاب الفاشلة في منتصف يوليو-تموز الماضي، وقد أصبحت مجددا من أكثر الدول في العالم من حيث أعداد الصحفي

محكمة مدينة اسطنبول التركية تشهد هذا الخميس انطلاق محاكمة تسعة صحفيين يعملون في صحيفة “أوزغور غونديم” المقربة من الأكراد حيث وجهت لهم تهمة الدعاية لحزب العمال الكردستاني. السلطات كانت قد أصدرت منذ مدة حظرا مؤقتا على الصحيفة. جوخان دورموس، رئيس الاتحاد التركي للصحفيين انتقد التضييق الذي تمارسه السلطات التركية على الصحفيين والمؤسسات الإعلامية: “ اليوم، نشهد مرة أخرى، تقديم الصحافة للمحاكمة. لقد تلقينا نبأ باعتقال زميل صحفي آخر، وقد جئنا هنا للتضامن والمطالبة بأن يكون زملاؤنا أحرارا. وضع حرية الصحافة وحرية التعبير يعاني من مشاكل حادة في تركيا. حيث يوجد أكثر من مائة صحفي معتقل في السجون وهم زملاؤنا”.

السلطات تعتبر أنّ الصحيفة تصرفت “كمتحدث” باسم المتمردين الأكراد الذين استأنفوا هجماتهم الصيف الماضي بعد توقف دام أكثر من عامين. يذكر أن حزب العمال الكردستاني بدأ انتفاضة مسلحة منذ العام أربعة وثمانين من القرن الماضي خلفت أكثر من أربعين ألف قتيل، ويعتبره الاتحاد الأوربي والولايات المتحدة منظمة إرهابية.

تركيا تشدد قبضتها الأمنية ضد منتقدي الحكومة من رجال الإعلام منذ محاولة الانقلاب الفاشلة في منتصف يوليو-تموز الماضي، وقد أصبحت مجددا من أكثر الدول في العالم من حيث أعداد الصحفيين المعتقلين، فحسب بيانات المنظمات العالمية فقد شهدت حبس مائة وثمانية وأربعين صحفيا وإغلاق نحو مائة وسبعين مؤسسة إعلامية وتسريح الآلاف من الصحفيين والإعلاميين.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

وصول ثاني سفينة قمح أوكراني إلى اسطنبول منذ انتهاء العمل بالاتفاق الدولي

العلاقات الثنائية في تحسن بعد عقد من التوترات.. إردوغان يلتقي نتنياهو في نيويورك

إردوغان ورئيسي ينتقدان دولاً أوروبية بسبب تدنيس القرآن