عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وريث إمبراطورية سامسونغ يمثل أمام القضاء بتهمة فساد

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
وريث إمبراطورية سامسونغ يمثل أمام القضاء بتهمة فساد
حجم النص Aa Aa

لحظات عصيبة بالنسبة لوريث إمبراطورية سامسونغ، ومديرها الفعلي، لي جاي-يونغ، قبل مثوله أمام محكمة في سيول، بتهمة دفع رشاوى واختلاس وشهادة زور.

لذا آثر نجل رئيس مجموعة سامسونغ البقاء صامتاً أمام عدسات الإعلام، قبل دخوله قاعة المحكمة.

بناء على هذه الجلسة سيقرر القضاء في كوريا الجنوبية إن كان سيصدر مذكرة توقيف رسمية بحق “لي”.

بالكاد تعافت الشركة الأولى في البلاد، من إخفاق جهاز غالاكسي نوت-7، عاد اسمها ليبرز في فضيحة الفساد السياسي التي تعصف في البلاد منذ أشهر، وأدت لإقالة الرئيسة بارك غوين-هاي.

ويشتبه المحققون بأن “لي” وافق على دفع مبالغ كبيرة لصديقةٍ مقربة من الرئيسة المُقالة، من أجل الحصول على امتيازات من الحكومة.

عمال شركة سامسونغ تظاهروا أمام المحكمة في سيول مطالبين بوضع نجل رئيس مجموعة سامسونغ في السجن، حاملين صوراً منددة به و بصديقة الرئيسة “بارك” التي يُتهم بدفع رشاوى لها.

إن أقرت المحكمة إصدار مذكرة توقيف بحق “لي“، فسيتم حبسه 20 يوماً.