عاجل

لعنة الزلازل تصيب وسط إيطاليا

 محادثة
لعنة الزلازل تصيب وسط إيطاليا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

“البيروقراطية تقتل المزيد من الناس أكثر من الزلازل.” شعار المظاهرة التي جرت يوم الأحد الماضي وسط إيطاليا، قبل أيام قليلة من وقوع زلزال جديد في المنطقة ذاتها التي شهدت احتجاجات عارمة على بطء وتيرة أشغال إعادة البناء.

فهل هي لعنة تصيب إيطاليا؟ الأرض اهتزت للمرة الثالثة في ستة أشهر وضرب زلزال بقوة 5.4 درجات على سلم ريختر المنطقة التي غطتها الثلوج.

الزلزال ضرب مناطق أبروستو ولاتسيو وكذلك شعر به سكان العاصمة الإيطالية روما على بعد مئة كيلومتر من موقعه.

قريتي اكومولي واماتريتشي، اللتين كانا بهما معظم ضحايا زلزال العام الماضي، شهدتا انهيارات كبيرة.

الأمر ذاته حصل في مدينتي لاكويلا وريتي وهي المنطقة ذاتها التي شهدت زلزالا مدمرا بقوة 6.2 درجات على مقياس ريختر أودى بحياة تسعة وعشرين شخصا في شهر آب أغسطس الماضي. كما ضرب زلزال بقوة 6.6 درجات على سلم ريختر وسط البلاد في تشرين الأول/أكتوبر الماضي وتسبب في انهيار مبان وكنائس تاريخية في عدة مدن وبلدات صغيرة.
لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox