عاجل
This content is not available in your region

جيش التحرير الوطني الكولومبي يطلق سراح جندي قبيل بدء محادثات السلام مع الحكومة الكولومبية

محادثة
جيش التحرير الوطني الكولومبي يطلق سراح جندي قبيل بدء محادثات السلام مع الحكومة الكولومبية
حجم النص Aa Aa

بعد التوصل إلى اتفاق سلام مع قوات الفارك في نوفمير/تشرين الثاني 2015 ، الحكومة الكولومبية ستشرع الثلاثاء في التفاوض مع جيش التحرير الوطني، آخر أكبر جماعة متمردة فى كولومبيا. و لاظهار حسن النوايا، قام جيش التحرير الوطني في كولومبيا بإطلاق سراح الجندي فريدي مورينو الذي احتجز منذ 10 أيام، ليتم تسليمه إلى مندوبين من اللجنة الدولية للصليب الأحمر فى مقاطعة أراوكا. الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس عازم على وضع حد لنزاع دام أكثر من نصف قرن. و سيتم التفاوض في الاكوادور البلد الجار.
و كان جيش التحرير الوطني قد أنشأ في 4 يوليو/تموز 1964 من قبل نقابيين طلبة ، معظمهم تدرب في كوبا متأثرين بالزعيم ارنيستو شي غيفارا، و بعدها بعام التحق التنظيم بحركة الراهب الكولومبي كوميلو توريز (1929-1966).
جيش التحرير الوطني يضم حوالي 1500 محاربا و الآلاف المناصرين من المدنيين .

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox