لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

كيم جونغ نام قُتل بسم فتاك محظور دوليا

 محادثة
كيم جونغ نام قُتل بسم فتاك محظور دوليا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

الشرطة الماليزية أكدت الجمعة أن الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ نام يكون قد قتل بسم “ في اكس” وهو غاز فتاك تعتبره الأمم المتحدة من اسلحة الدمار الشامل.
و كشفت كاميرات المراقبة في مطار كوالالمبور أن امرأتين اقتربتا من كيم جونغ نام و قامت احداهما بإمساكه من الخلف و بدت و كأنها تضع قطعة قماش على وجهه.
كيم جونغ نام صاحب 45 عاماً نقل بعدها إلى عيادة المطار لكنه توفي خلال نقله للمستشفى.

وألقت الشرطة الماليزية القبض على اندونيسية و فيتنامية للاشتباه في تنفيذهما عملية قتل كيم جونغ نام. و حسب الشرطة فإن احدهما مريضة و تعاني من التقيؤ.

يذكر أن قطرة واحدة من غاز في اكس يمكنها أن تقتل انسان في أقل من دقيقة.

كيم شول هو، باحث وفي مركز الأمن و الاستراتيجية بمعهد كوريا للدراسات الدفاعية يقول:
“هو أكثر مئة مرة فتكاً من غازات الأعصاب التي يشيع استخدامها مثل غاز السارين، ومشكلة هذا الغاز (في اكس) هو أنه سام، لا طعم له، عديم اللون، من الصعب جدا الكشف عنه.”

منذ بداية هذه القضية التي تصلح لأن تكون سيناريو لفيلم عن الجوسسة ، كوريا الجنوبية وجهت أصابع الاتهام لجارتها الكوريا الشمالية، فسيول تتهم زعيم بيونغ يونغ كيم جونغ أون بالوقوف وراء قتل اخيه غير الشقيق كيم جونغ نام، الذي يعارض النظام الأكثر انغلاقاً في العالم.