لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

شرطة جنوب أفريقيا تفرق مظاهرة منددة بالمهاجرين

 محادثة
شرطة جنوب أفريقيا تفرق مظاهرة منددة بالمهاجرين
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

في بريتوريا عاصمة جنوب إفريقيا، أطلقت الشرطة قنابل الصوت والرصاص المطاطي لتفريق متظاهرين ينددون بالمهاجرين.

حيث يتهم المتظاهرون الأجانب بسلب فرص العمل، وإدارة أعمال غير شرعية كالدعارة وتجارة المخدرات.

“كان من المفترض أن يبنوا لهم مخيمًا. إنهم منتشرون في كل مكان. إنهم يهددون مستقبل أطفالنا“، قال أحد المحتجين من العاصمة بريتوريا.

الشرطة عملت على فصل تظاهرة السكان المحليين عن تجمع للمهاجرين الغاضبين، الذين كانوا ينددون بدورهم باعتداءات طالت ممتلكاتهم مؤخرًا.

الغضب في صفوف المهاجرين تزيد في الأسبوع الأخير بعد تعرض نحو عشرين محلًا تابعًا لأجانب من نيجيريا والصومال وباكستان إلى اعتداءات.

“لا نريد خلق مشاكل. لسنا هنا للقتال. لكننا مستعدون لحماية ممتلكاتنا إن تعرضت لأذى“، قال أحد المهاجرين.

مشاعر العداء للأجانب تزايدت في ظل وصول البطالة بجنوب إفريقيا إلى مستويات قياسية لتطال نحو ربع القادرين على العمل.

وتسببت أعمال العنف ضد الأجانب بأزمة دبلوماسية مع نيجيريا التي كان مواطنوها الهدف الأول للحوادث.

فقد استدعت أبوجا سفير جنوب أفريقيا مطالبة بوضع تدابير لحماية “حياة الأجانب وممتلكاتهم”.