عاجل
This content is not available in your region

منظمات انسانية تستنكر الأوضاع المتدهورة للاجئين في اليونان

محادثة
منظمات انسانية تستنكر الأوضاع المتدهورة للاجئين في اليونان
حجم النص Aa Aa

قبيل ثلاثة أيام عن مرور سنة كاملة على اتفاق الهجرة الموقع بين الاتحاد الأوروبي وتركيا القاضي بوقف الهجرة إلى أوروبا، استنكرت عدة منظمات خيرية الأوضاع الإنسانية التي يعيشها المهاجرون في اليونان.

وفي تقرير صادر الخميس انتقدت كل من لجنة الإغاثة الدولية والمفوضية النرويجية للاجئين ومنظمة أوكسفام تحويل اليونان إلى مختبر للسياسية الأوروبية تنتهك فيها حقوق الإنسان.

أوكسفام كتبت على تويتر :“في ظل اتفاق الاتحاد الأوروبي وتركيا، الأطفال، النساء والرجال لا زالوا معرضين للمخاطر والتجاوزات كل يوم.”

وفي هذا التقرير اتهمت المنظمات الخيرية الاتحاد الأوروبي بعدم وفائه بالتزام توفير الحماية للأشخاص الذين يبحثون عن الأمن والأمان في أوروبا.

وضع معيشي متدهور ومقلق

التقرير أشار إلى التدهور الكبير للأوضاع المعيشية للمهاجرين واللاجئين العالقين في مخيمات عدة في اليونان حيث تم وضعهم منذ أشهر بموجب اتفاق الهجرة الذي أشرفت عليه بروكسل.

غلق دول البلقاتن لحدودها مع اليونان السنة الماضية أجبر حوالي ستين ألف من المهاجرين غير الشرعيين واللاجئين على البقاء في هذا البلد، بين هؤلاء ما يقارب أربعة عشر ألف محتجزين في مخيمات الجزر اليونانية بهدف إعادتهم إلى تركيا حسب ما نص عليه اتفاق الهجرة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox