لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مظاهرات في بودابيست ضد مشروع حكومي يفرض قيودا على الجامعات الأجنبية في المجر

 محادثة
مظاهرات في بودابيست ضد مشروع حكومي يفرض قيودا على الجامعات الأجنبية في المجر
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

تظاهر الآلاف في العاصمة المجرية بودابيست في موقف تضامني مع “جامعة أوروبا الوسطى” التي أسسها ويمولها الثري المجري الأمريكي جورج سوروس والتي يرون أنها مهددة بسبب مشروع قانون حكومي ينظر نظرة متحفظة إزاء هذه المؤسسة وإلى جورج سوروس ذاته.
رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان يرى أن جورج سوروس عدو لما يعتبره “الدولة الليبيرالية” التي يطمح إلى بنائها المجريون. والمشروع الحكومي يهدف إلى إخضاع نشاط الجامعات الأجنبية في بلاده لشروط ومقاييس تفرضها الحكومة المجرية.

المتظاهرون هتفوا قائلين: “ما الذي نريده؟…الحرية الأكاديمية…متى؟…الآن…”.

أحدهم قال:

“خلال الأعوام السبعة الأخيرة، قامت الحكومة بعدة تصرفات مثيرة للأسف، لكن لا أتذكَّر أنهم وصلوا في السابق إلى حد اتخاذ قرار كهذا لا يُفسَّر إلى بالرغبة في الانتقام البحت”.

يضيف آخر:

“أود أن يصبح التعليم في المجر مجانيا وألا يصبح ممكنا لأحد أن يغلق مؤسسة بأثر رجعي حسب هواه”.

الحكومة المجرية تنوي منع الجامعات الأجنبية على أراضيها، من بينها “جامعة أوروبا الوسطى“، من إصدار شهادات لطلابها مُعترَف بها في هذا البلد دون استباق ذلك باتفاق مع السلطات المجرية والدول التي تنحدر منها هذه المؤسسات الجامعية.

آنْدرا هاياغوش مراسلة يورونيوز من بودابيست تضيف قائلة من قلب المسيرة الاحتجاجية:

“المتظاهرون ساروا أمام “جامعة أوروبا الوسطى” التي عاد مديرها لتوه من واشنطن حيث التقى بنواب في البرلمان”.