عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تشييع جثامين ضحايا عمليتي تفجير طنطا والاسكندرية

محادثة
euronews_icons_loading
تشييع جثامين ضحايا عمليتي تفجير طنطا والاسكندرية
حجم النص Aa Aa

عدد من ضحايا عمليتي تفجير في كنيستين مصريتين في طنطا والاسكندرية جرى تشييع جثامينهم

المئات من أهالي الضحايا والمدينة حضروا التشييع، وسط اجراءات أمنية مشددة

وكان أكثر من مائة شخص جرحوا أيضا في هذين الاعتداءين، وقد تبناهما تنظيم داعش، ووقعا في يوم، قبل حلول يوم عيد الفصح بالنسبة للأقباط بأسبوع، فيما يستعد البابا فرنسيس لزيارة مصر هذا الشهر

عديد المصريين أعربوا عن صدمتهم مما حدث

وتقول المواطنة سيلفانا صبري: كيف يحدث هذا في يوم عيد؟ أين الأمن؟ ليس هناك أمن. تسلل أحدهم إلى الكنيسة بحزام ناسف يزن ستة كلغ

ويقول الكاهن توفيق كبيش: لم نكن نتوقع أناسا يعيشون معنا في بلد واحد، ونقاسمهم الألفة والصداقة والعشرة أن يفعلوا مثل هذا

ووقع الانفجار الأول في كنيسة مار جرجس في مدينة طنطا أثناء أحد السعف في بداية أسبوع الآلام، وقد أدى إلى مقتل سبعة وعشرين شخصا وجرح حوالي ثمانين آخرين

أما الانفجار الثاني فوقع في الكنيسة المرقسية في الاسكندرية وأدى إلى مقتل سبعة عشر شخصا وجرح حوالي خمسين آخرين، وكان البابا تواضروس الثاني داخل الكنيسة ولم يصب بأذى