اليمن يواجه أكبر أزمة للأمن الغذائي في العالم

اليمن يواجه أكبر أزمة للأمن الغذائي في العالم
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied
اعلان

أدان المسؤول الإنساني البارز يان إيغلاند ما وصفه بـ “الفشل الدبلوماسي الكبير” بسبب العجز عن إيجاد التمويل لتأمين مساعدات الغذائية للملايين المهدديين بالمجاعة في اليمن.

إيغلاند، هو الأمين العام لمنظمة المجلس النرويجي للاجئين، حذر الأربعاء من أن واردات الأغذية في اليمن وصلت إلى أدنى مستوياتها، مع استمرار النزاع في هذا البلد الذي بات يواجه بحسب المنظمة الانسانية “أكبر أزمة للأمن الغذائي في العالم”.

بحسب إيغلاند أصبح 60% من السكان، البالغ عددهم نحو 27 مليون شخص، يعانون “من انعدام الأمن الغذائي بينما لا يعلم حوالي سبعة ملايين شخص من أين سيحصلون على وجبتهم القادمة، وهذا يجعل اليمن في مواجهة أكبر أزمة للأمن الغذائي في العالم”. مشيرا إلى أن 19 مليون شخص في اليمن بحاجة إلى مساعدة.

Veteran aid expert NRC_Egeland</a> warns of "Biblical" famine in <a href="https://twitter.com/hashtag/Yemen?src=hash">#Yemen</a> <a href="https://t.co/svQdeOVvhC">https://t.co/svQdeOVvhC</a> <a href="https://twitter.com/NRC_Norway">NRC_Norwaypic.twitter.com/KY6Tm9mQfg

— TR_Foundation News (@AlertNet) 3 mai 2017

تصريحات الأمين العام للمنظمة جاءت غداة زيارة الى اليمن استمرت خمسة أيام، وقال في بيان: “أنا مصدوم للغاية مما رأيت وسمعت هنا في اليمن المنكوب جراء الحرب والجوع. إن العالم يسمح للمجاعة بأن تجتاح نحو سبعة ملايين رجل وامرأة وطفل بشكل بطيء وغير مسبوق”.

وتابع “لا يوجد في أي مكان على الأرض مثل هذا العدد الكبير من الأرواح المعرضة للخطر“، مضيفا ان “القيود الصارمة المفروضة على كافة امكانيات الوصول الى اليمن جواً وبحراً وبراً قد تسببت في انهيار اقتصادي”.

أمين عام #المجلس#النرويجي_للاجئين “يان إيغلاند”: الوضع الإنساني في #اليمن وصل إلى حد المجاعة وهذا دليل على الفشل الذريع للدبلوماسية الدولية pic.twitter.com/dV9y36VmKP

— قناة سهيل الفضائية (@suhailchannel) 3 mai 2017

وأوضح البيان ان “واردات الأغذية التجارية وصلت إلى أدنى مستوياتها، مما أدى إلى ارتفاع أسعار السلع الأساسية بمعدل الثلث”.

وقد دعا إيغلاند أطراف النزاع في اليمين إلى “عدم اذكاء هذا الصراع أكثر” والاتفاق على وقف لإطلاق النار.

Did you know 19 million people in #Yemen are in need of aid? Today NRC_Egeland</a> warns the warring parties: <a href="https://t.co/ympvB6PAYj">https://t.co/ympvB6PAYj</a> <a href="https://t.co/zmaTb2MpPY">pic.twitter.com/zmaTb2MpPY</a></p>— NRC (NRC_Norway) 4 mai 2017

إغلاق ميناء الحديدة قد يكون “كارثة” على اليمن

الرئيس الجديد لبرنامج الاغذية العالمي ديفيد بيسلي حذر الأربعاء من ان اغلاق ميناء الحديدة اليمني قد يؤدي الى “كارثة” في بلد يواجه خطر المجاعة.

وقال بيسلي إن “99% من واردات اليمن تعبر ميناء الحديدة اضافة الى نحو ثمانين في المئة من المواد الغذائية لبرنامج الاغذية العالمي”.

إذ يسيطر المتمردون الحوثيون حاليا على مدينة الحديدة الساحلية في شرق اليمن على وقع استمرار المواجهات بينهم وبين قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي مدعومة بتحالف عسكري تقوده السعودية.

وثمة مخاوف متزايدة من ان يشن التحالف هجوما على ميناء المدينة والذي تصل عبره غالبية المساعدات الغذائية التي تدخل اليمن.

الصراع مستمر في اليمن

ويشهد اليمن منذ 2014 نزاعاً دامياً بين المتمردين الحوثيين والقوات المرتبطة بحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف بها دوليا، وسقطت العاصمة صنعاء في أيدي المتمردين في أيلول/ سبتمبر من العام نفسه.

وشهد النزاع تصعيدا مع تدخل المملكة العربية السعودية على رأس تحالف عسكري في آذار/مارس 2015 بعدما تمكّن الحوثيون من السيطرة على العاصمة صنعاء وأجزاء كبيرة من البلد الفقير.

وأدى النزاع إلى تدهور كبير في أمن اليمن الغذائي وأصبحت ثلث محافظاته الـ22 على شفير المجاعة.

وأوقع النزاع اليمني أكثر من 7700 قتيل وأكثر من 42500 جريح، وفق الأمم المتحدة، منذ تدخل التحالف العربي بقيادة السعودية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

بسبب الحرب وعدم الاستقرار.. ملايين الأطفال محرومون من التعليم في اليمن

شركة "أمبري" للأمن البحري: تقارير عن إطلاق نار جنوب شرقي منطقة إيل الصومالية

تنظيم "القاعدة في جزيرة العرب" يعلن وفاة زعيمه خالد باطرفي