عاجل
This content is not available in your region

إنقاذ راكب أمواج اسكتلندي تاه 32 ساعة في البحر

محادثة
euronews_icons_loading
إنقاذ راكب أمواج اسكتلندي تاه 32 ساعة في البحر
حجم النص Aa Aa

حياة جديدة كتبت لراكب الأمواج الاسكتلندي ماثيو برايس بعد أن نجا من الموت بأعجوبة. برايس تاه في عرض البحر 32 ساعة، وكاد يفقد الأمل بالنجاة، قبل أن يعثر عليه خفر السواحل.

من المستشفى في بلفاست بإيرلندا الشمالية حيث يتم علاجه من انخفاض درجة حرار الجسم وبعض حروق الشمس، قال برايس إن أصعب اللحظات كانت خلال الليل، عندما كان يحاول لفت نظر القوارب العابرة لكن دون جدوى.

وكان خفر السواحل البريطاني عثر على راكب الأمواج على بعد أكثر من عشرين كيلومترا قبالة ساحل اسكتلندا. وأكد المنقذون أن البدلة المطاطية التي كان يرتديها برايس ساعدته في البقاء على قيد الحياة كل هذه الفترةِ في عرض البحر.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox