Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

10 ملايين دولار تعويضا لأصغر سجين في معتقل غوانتانامو

10 ملايين دولار تعويضا لأصغر سجين في معتقل غوانتانامو
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
اعلان

قدمت الحكومة الكندية اعتذارا وتعويضا بـ 10.5 مليون دولار كندي (ثمانية ملايين دولار أميركي) إلى السجين الأصغر السابق في معتقل غوانتانامو، عمر خضر. وكان عمر قد أُجبِر على الاعتراف بإلقاءه قنبلة يدوية على مجموعة من الجنود مما أسفر عن مقتل جندي أمريكي في أفغانستان عندما كان في الخامسة عشرة من العمر.

وقررت المحكمة العليا في كندا في وقت لاحق أن المسؤولين استجوبوه في ظل “ظروف قمعية”.

#عمر_خضر، اصغر معتقل سابق في #غوانتانامو سيحصل على إعتذار وتعويض 10 مليون دولار من الحكومة الكندية .#الملالي_عمائم_الإرهابpic.twitter.com/cACmsCeFWj

— عيسى اليزيدي (@e_alyazidi) 6 juillet 2017

وانتُزع إعتراف خضر عام 2012 وحكم عليه بالسجن ثماني سنوات بالإضافة إلى الزمن الذي قضاه في المعتقل، قبل أن يعود إلى كندا بعد عامين ليقضي فترة الحكم المتبقية، وأطلق سراحه في مايو 2015 بانتظار الطعن في إقراره بالذنب، والذي قال إنه نتج عن تعرضه للإكراه.

وقضى عمر خضر عشر سنوات في سجن غوانتنامو.

وقضت المحكمة العليا في كندا عام 2010 بأن مسؤولين في المخابرات الكندية حصلوا على أدلة من خضر تحت “ظروف قمعية“، مثل الحرمان من النوم، أثناء الاستجواب في غوانتانامو عام 2003، ومن ثم تبادلوا المعلومات مع مسؤولين أميركيين

بعد حصول الاستخبارات الكندية على معلومات تأكد انه أعترف تحت التعذيب..كندا تعوض “عمر خضر” 8 مليون دولار وهو اصغر أسير في غوانتانامو.

— عمر (@Om92ar92) 4 juillet 2017

شارك هذا المقالمحادثة