لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

تأخير دفع رواتب عمال مشاريع ترامب العقارية في الإمارات

 محادثة
تأخير دفع رواتب عمال مشاريع ترامب العقارية في الإمارات
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قدمت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية صورة لظروف العمالة الأجنبية في مجال العقارات في الإمارات العربية المتحدة، يمكن وصفها بالقاسية، قائلة إن ما لا يتحمله هؤلاء العمال الذين وفدوا من الهند وباكستان هو كيف أن مشغلهم المحلي لشركة عقارية يتأخر في دفع رواتبهم، ما يجعل العمال أنفسهم يتأخرون في إرسال المال إلى عائلاتهم في بلدانهم الأصلية، وهو ما يجبر تلك العائلات على الاقتراض.

ويصيب الإحباط هؤلاء العمال عندما يتوجهون للعمل في نادي ترامب الدولي للصولجان في دبي، حيث يحولون الكثبان إلى مساحات خضراء للغولف، تحت أشعة شمس حارقة، وهم يعلمون أن مالك المشروع لا يعدو أن يكون سوى زعيم أكبر دولة في العالم: دونالد ترامب. وتدير مؤسسة ترامب المشروع عبر شركة داماك العقارية المحلية، المتعاقدة بدورها مع شركة العارف للبناء.

افتتح نادي ترامب الدولي للصولجان في شهر فبراير الماضي، وهو يشكل القطعة المركزية على مرتفعات داماك، بمجمع لنحو أربعة آلاف منزل فاخر وآلاف الشقق الخاصة تبلغ الواحدة منها أكثر من أربعة ملايين دولار. في المقابل يتقاضى العمال من المهاجرين راتبا شهريا يتراوح بين مائتي دولار وأربعمائة دولار، لكنها تصلهم باستمرار متأخرة بعد أسابيع وأحينا بعد أشهر، وهو ما يؤدي إلى اضراب العمال، الذي يكابدون من أجل تسديد القروض التي جمعوها ودفعوها مقابل عقود انتدابهم إلى شركات التوظيف.

وتشير الصحيفة إلى أن هؤلاء العمال يعانون من انتهاك حقوقهم في ظل قانون العمل المحلي، هناك يعيشون بمشقة، ولا خيار لهم في العودة إلى بلدانهم مثل باكستان التي لا تتوفر فيها ظروف ملائمة وفق عدد من العمال المهاجرين.