لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

شرطة فلوريدا للسكان: "لا تطلقوا النار على إعصار إيرما"

 محادثة
شرطة فلوريدا للسكان: "لا تطلقوا النار على إعصار إيرما"
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

كيفية التعامل مع إعصار إيرما المدمر مهمة ليست بالهينة لشرطة فلوريدا، ولكن ما واجهته عناصر الشرطة من إطلاق نار غير مبرر في أنحاء الولاية ضاعف من عبء المهام.

فقد دعا بعض المواطنين الأمريكيين في ولاية فلوريداعلى شبكات التواصل الاجتماعي إلى مواجهة إعصار إيرما عن طريق إطلاق النار عليه!

وانطلقت على شبكات التواصل الاجتماعي وخصوصا الفيسبوك نداءات من سكان فلوريدا تفيد بالتعامل مع الإعصار عن طريق إطلاق النار ووصل عدد رواد الصفحات نحو 45 ألف مشارك.

وأطلق مشاركو الفيسبوك اسم “ أطلق النار على إعصار إيرما” كشعار لكيفية التعامل مع الإعصار المميت، ما آثار مخاوف شرطة الولاية من وقوع ضحايا خلال إطلاق النار العشوائي وبدأت بالفعل بنشر التحذيرات على جميع مواقع التواصل الاجتماعي.

ما زاد الأمر سوءا هو تدفق أعداد المهتمين بالفكرة التي وصفتها الشرطة بالخطيرة.

ونشر مدير شرطة مقاطعة باسكو على حسابه الخاص بتويتر رسما توضيحيا لما يمكن حدوثه عند إطلاق النار على الإعصار الكاسح، لتهدئة المتحمسين.


وقامت مجموعة من عناصر الشرطة في مقاطعة باسكو، الواقعة على ساحل فلوريدا، باستجواب الداع للفكرة الذي نشرها على صفحته الخاصة على الفيسبوك وتبين أنه شاب يدعى ريون إدواردز. أثناء التحقيق معه أصر إدواردز على أن الحدث كان مزحة وقال:” لقد علمت أن حوالي 50% من الأمريكيين لا يستطيعون فهم سخريتي من الحدث”.

وأطلقت شرطة المقاطعة على الفور وساما اسمته #إعصار إيرما @ لا تطلق النار.