لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

أمريكا تخفض عدد موظفي سفارتها في كوبا وتحذر مواطنيها من الزيارة

 محادثة
أمريكا تخفض عدد موظفي سفارتها في كوبا وتحذر مواطنيها من الزيارة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال مسؤول كبير يوم الجمعة إن الولايات المتحدة ستخفض وجودها الدبلوماسي في هافانا بأكثر من النصف وستحذر مواطنيها من السفر إلى كوبا بسبب هجمات أصابت ما لا يقل عن 21 أمريكيا.

وقال مسؤول كبير بوزارة الخارجية الأمريكية للصحفيين “إلى حين تتمكن حكومة كوبا من طمأنة الولايات المتحدة على سلامة أفراد الحكومة الأمريكية في كوبا سيتم تخفيض طاقم سفارتنا إلى أفراد الطوارئ من أجل تقليل عدد أفراد الحكومة الأمريكية المعرضين للخطر إلى الحد الأدنى”.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه خلال مؤتمر عبر الهاتف مع الصحفيين “يتم تعليق عمليات التأشيرة الاعتيادية إلى أجل غير مسمى”. وأضاف أن العاملين غير الأساسيين بالسفارة سيغادرون فضلا عن جميع أفراد أسرهم.

كان مسؤولون أمريكيون ومسؤولون بالكونجرس قالوا لرويترز يوم الخميس إن واشنطن تعد خطة لخفض عدد موظفي السفارة في هافانا ردا على وقائع لم يتسن تفسيرها بعد أضرت بصحة بعض الدبلوماسيين الأمريكيين هناك.

ونفت حكومة كوبا أي دور لها في ذلك وتجري تحقيقا. لكنها تقول حتى الآن إنها لا تستطيع تحديد السبب.

وقال المسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية إن الحكومتين الأمريكية والكوبية لم تتمكنا من تحديد المسؤول عن الهجمات لكنه شدد على أن “الحكومة الكوبية مسؤولة عن اتخاذ جميع الخطوات الملائمة لمنع الهجمات على الدبلوماسيين في كوبا”.

وقال مسؤولون أمريكيون إن 21 دبلوماسيا أمريكيا وعائلاتهم يعانون من مشاكل صحية مجهولة المصدر بما في ذلك فقد حاسة السمع والدوار والغثيان.