لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

مورينيو يسوي قضية الاحتيال الضريبي

 محادثة
مورينيو يسوي قضية الاحتيال الضريبي
حجم النص Aa Aa

المدير الفني لمانشستر يونايتد جوزيه مورينيو يسدد مبالغ مترتبة عليه، لتسوية قضيته الضريبية في إسبانيا.

مدير مانشستر يونايتد جوزيه مورينيو أخبر الصحفيين في مدريد “تم إغلاق القضية“، بعد سداد الرسوم لتسوية وضعه أمام الاتهامات بالاحتيال الضريبي.

وصل مورينيو إلى محكمة البداية رقم 4 في بوزويلو آلاركون في مدريد نحو الساعة 9:30 صباحا (حسب التوقيت المحلي) يوم الجمعة، للإجابة على الاتهامات الموجهة إليه بالاحتيال الضريبي بقيمة 3.3 مليون دولار، ما أنكره دائما.

بعد جلسة استماع قصيرة، أخبر ممثلي الإعلام عند خروجه من قاعة المحكمة: “أخبروني أن وضعي الضريبي قانوني بالكامل. وبعد عدة سنوات، أخبروني أنه تم فتح تحقيق، وأنه من أجل تسوية وضعي، يترتب عليّ سداد المبلغ كذا. لم أجب على ذلك. لم أوافق. لقد سددت ووقعت مع الدولة على أنني أمتثل تماما للقانون وأن القضية أغلقت، لهذا أنا هنا، وليس لشيء آخر”.

الادعاء لدى إدارة الضرائب في هاسيندا الإسبانية وجه إلى مورينيو تهمة استخدام شركات في إيرلندا ونيوزيلندا وجزر فيرجن البريطانية لإخفاء دخله الحقيقي عندما كان مديرا في نادي “ريال مدريد” عامي 2011 – 2012.


ذكر مورينيو في بيان له في وقت سابق من هذا العام، أنه سدد 26 مليون يورو ضرائب خلال السنوات الثلاث التي قضاها في إسبانيا كمدرب ريال مدريد وقد سبق وعقد اتفاقية تسوية بشأن عام 2013.

يوم الجمعة، ظهر في نفس البناء، حيث أدلى كريستيانو رونالدو بشهادته بشأن قضيته بالاحتيال الضريبي التي عقدت جلستها في 31 تموز/يوليو الفائت.