Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

#الرياض_أهم_من_القدس يثير أزمة على مواقع التواصل

#الرياض_أهم_من_القدس يثير أزمة على مواقع التواصل
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
اعلان

ضمن سياق ما اعتبره كثيرون مقدمات للتطبيع بين السعودية وإسرائيل، و“تهيئة للرأي العام“، انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي وسم “#الرياض_أهم_من_القدس“، بشكل كبير، إذ وصل عدد المنشورات المتضمنة له أكثر من 11 ألفا.

وبدأ الوسم بالانتشار ليل الثلاثاء، واتهم متابعون فلسطيينيون أن تكون ما تعرف باسم “اللجان الإلكترونية السعودية” هي من أطلقه، وأنه جاء “ردا على استنكار حركة حماس اعتبار حزب الله تنظيما إرهابيا”:

ردا على هاشتاغ #الرياض_اهم_من_القدس كل عاقل حر يعلم ان تصريحات ابو مرزوق الداعمة لحزب الشيطان هي تصريحات تنسف مبدأ الحق والسيادة والمقاومة والموت دفاعا عن الوطن التي تقوم عليها قضية فلسطين بالكامل #الرياض_والقدس_اغلى_ما_نملك

— عبدالله النعمي (@Dr_A_Alneami) November 22, 2017

كما ربط آخرون بين الوسم وبين تغريدة نشرها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتيناهو، باللغة العربية، جاء فيها أن “أكبر عقبة أمام توسيع دائرة السلام ليست زعماء الدول التي تحيط بنا بل هي الرأي العام في الشارع العربي…”.

#الرياض_اهم_من_القدس

امس نتنياهو صرح المشكله ان الشعوب تكرهنا وليس القاده

واليوم الذباب الالكتروني بهاشتاق سخيف يريد ان يغير قناعة العرب منذ ٧٠ عام

— Aziiiz (@braziilii) November 22, 2017

وركز مضمون بعض المنشورات التي تضمنت الوسم على أن القضية الفلسطينية لم تعد أولوية للملكة اليوم:

اتعاطف مع الفلسطينيي البسيط انسانيا، كما اتعاطف مع اي مظلوم أو مقهور في هذا العالم. وأرفض الاحتلال الإسرائيلي مبدئيا كما أرفض اي احتلال آخر في اي مكان في العالم. ولكن فلسطين لم تعد هي “القضية“، ونحن نرى أصحاب القضية يتلاعبون بها ونحن من يدفع الثمن..

— تركي الحمد T. Hamad (@TurkiHAlhamad1) November 22, 2017

فيما احتوت بعض المنشورات هجوما على الفلسطينيين، باعتبارهم “المسؤولين عن ضياع بلدهم”:

#الرياض_اهم_من_القدس
جعل القدس في حريقة الرياض أهم منها بكثير إذا أهالي القدس باعو أرضهم لليهود وش تبينا نسوي والله الرياض أهم و أهم بلا جدال ولا نقاش.

— محمد أحمد أبوكافته (@abu_kaftah) November 22, 2017

وفي السياق، تساءل آخرون عن المغزى من إطلاق الوسم:

#الرياض_اهم_من_القدس
ولما صاحب هذا الوسم وتحديدا..وضعه عاصمة بلاد الحرمين وقبلة الإسلام وعاصمة أولى القبلتين ومسرى النبي صلى الله عليه وسلم وأرض الأنبياء والمرسلين في دائرة المقارنة.! وما القصد من هذا؟! عجبا!! لمن إنزلق وسقط في فخ التفرقة هل العقول لا تعقل؟! أم النفوس طغى حقدها.!

— مجرد … عبارة!!! (@amaarmgg) November 23, 2017

كما جاء في منشورات أخرى أن الأمر يتعلق بمحبة السعودية فقط:

#الرياض_اهم_من_القدس
العرب جميعا وبدون إستثناء يرددون أن بلادهم أولا
وعندما يكتب السعودي أو يقول
السعودية أولا
ينكرون علينا ذلك و تقوم قائمتهم
كل ذرة تراب في وطني أهم عندي من أوطانهم ??????????

— محمد أحمد الكحيلي (@Mohd_kahili) November 22, 2017

#الرياض_اهم_من_القدس
جاء الوقت اللي نرفع فيه شعار السعودية اولا و اخيراً و نعلمه لأولادنا
أرهقتنا القومية العربية والاسلامية ماديا وسياسيا

— سلطان عسيري (@kv18c) November 22, 2017

ولم تخلُ بعض المنشورات من انتقاد للوسم ولمن يقف خلفه:

#الرياض_اهم_من_القدس
ستظل القدس وفلسطين في قلوبنا، وقد وعينا على الحياة وضياعها في مسامعنا، ورددنا“اخي جاوز الظالمون المدى“، وما انطبع في ذاكرة الطفولة شوهه خونة تاجروا بفلسطين والعرب، وجلسوا في الصفوف الخلفية يوزعون الإتهامات ويدعمون الأعداء واشغلونا عن اهدافنا..

— علي بن أحمد الرباعي (@alrobai28) November 22, 2017

#الرياض_اهم_من_القدس هذا الهاشتاق لا يمثل السعوديين الشرفاء.
بل من وضعه يهدف الى تشويه صورة المملكة لدى العالم الاسلامي.
القدس ثالث الحرمين الشريفين ومكانتها وقداستها عندنا كمكة والمدينة.
أما الرياض فهي عاصمتنا وفي قوبنا وهي فخرنا وعزنا.#أبق_الوعي_حيا

— موسى حكمي (@mosahhh) November 22, 2017

في المقابل، انتشر وسم “مضاد” كمحاولة للرد، هو “#الرياض_والقدس_اغلى_ما_نملك”. عبر من خلاله العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن رفضهم لمضمون الوسم الأول.

ردا على هاشتاغ #الرياض_اهم_من_القدس و كم الاستهداف الهائل للفلسطينيين .
القدس تقول كلمتها بهذا الهاشتاغ.
انضموا لتغريد على هاشتاغ:#الرياض_والقدس_اغلى_ما_نملك

— Fatima (@Fatimabakri0) November 22, 2017

?الإعلاميون “لا يقدحون من رأسهم” وما يقولونه عن التعامل مع اسرائيل ما هو إلا جزء من مشروع تهيئة الرأي لإعلان التطبيع الرسمي مع اسرائيل? pic.twitter.com/PjTL93q1fi

— خط البلدة ? (@saudibus222) November 22, 2017

وجدير بالذكر أن العديد من التقارير تتحدث هذه الأيام عن تقارب سعودي إسرائيلي، على أن يصار إلى توقيع اتفاقات بين البلدين، والتي غالبا ما ستتركز حول “الاقتصاد والأمن” بحسب محللين.

كما انتشر خلال اليومين الماضيين وسم #صهيوني_في_الحرم_النبوي، إثر نشر مدون إسرائيلي مقطع فيديو وصورا له داخل المسجد النبوي في المدينة المنورة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مدون إسرائيلي يكشف تفاصيل زيارته للمسجد النبوي

التطبيع المحتمل بين السعودية واسرائيل: "المنافع" والمخاطر

هل تسمح السعودية بدخول لاعبي شطرنج إسرائيليين الى أراضيها الشهر المقبل؟