عاجل

عاجل

نشرة اأخبار الأسبوعية من 27 نوفمبر حتى 03 ديسمبر2017

تقرأ الآن:

نشرة اأخبار الأسبوعية من 27 نوفمبر حتى 03 ديسمبر2017

نشرة اأخبار الأسبوعية  من 27 نوفمبر حتى 03 ديسمبر2017
حجم النص Aa Aa

في هذه الإحاطة الإخبارية الاسبوعية، نحدثكم عن أهم الأخبار التي وسمت الأسبوع الحالي،سياسيا و اقتصاديا و حتى اجتماعيا.
في برنامجنا حالة الاتحاد، نحدثكم عن أهم الأخبار التي وسمت الأسبوع الحالي،سياسيا و اقتصاديا و حتى اجتماعيا.مرحبا بكم في برنامجكم الأسبوعي، حالة الاتحاد..أنا ستيفان غروبي

ترخيص استعمال مبيد الأعشاب الضارة المثير للجدل

صوت الاتحاد الأوروبي الاثنين لصالح ترخيص استعمال مبيد الأعشاب الضارة المثير للجدل “غليفوسات” لخمس سنوات أخرى وسط معارضة فرنسا. ومنحت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي الاثنين رخصة لخمس سنوات لتسويق نوع من مبيدات الأعشاب الضارة برغم المعارضة الفرنسية. وقد صوتت 18 دولة عضو في الاتحاد لصالح تسويق مادة “غليفوسات” بينما عارضت 9 دول على رأسها فرنسا، وامتنعت دولة أخرى عن التصويت.

الديمقراطيون الاشتراكيون: كل الخيارات مطروحة لتشكيل حكومة ألمانية جديدة

قال زعيم الحزب الديمقراطي الاشتراكي الألماني يوم الجمعة إنه لا يستبعد أي خيار للمساعدة في تشكيل حكومة جديدة لكنه شدد على أن عودة الائتلاف الموسع مع المحافظين بزعامة المستشارة أنجيلا ميركل ليس أمرا محسوما.وألمانيا بلا حكومة منذ الانتخابات العامة التي أجريت في 24 سبتمبر أيلول.وتحاول ميركل، التي أصبح مستقبلها السياسي على المحك بعد 12 عاما من القيادة، استمالة الحزب الديمقراطي الاشتراكي، الذي يمثل يسار الوسط، وشريكها في الحكومة خلال السنوات الأربع الماضية بعد أن فشلت محاولاتها لتشكيل ائتلاف ثلاثي مع حزبين أصغر. ويخشى الحزب الديمقراطي الاشتراكي، الذي أراد أن ينضم لصفوف المعارضة بعد أن حقق أسوأ نتيجة له في الانتخابات في فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية، أن تطغي أي شراكة مع تكتل ميركل الأكبر الذي ينتمي لتيار يمين الوسط على هويته وأفكاره السياسية المميزة. وقال مارتن شولتز بعد مناقشات موسعة داخل الحزب في برلين “فيما يتعلق بتشكيل الحكومة الجديد هناك دعم واسع النطاق لعدم استبعاد أي خيار”.

حلفاء ميركل يحاولون استرضاء الحزب الديمقراطي الاشتراكي في ألمانيا

حث قادة كبار في التكتل المحافظ الذي تنتمي له المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الخميس الحزب الديمقراطي الاشتراكي الذي ينتمي ليسار الوسط على الإحجام عن وضع اشتراطات فيما يخص الملفات السياسية قد تؤدي إلى تعقيد محادثات استكشافية لتشكيل حكومة مستقرة.

وتواجه ميركل صعوبات في العثور على شريك في ائتلاف الحكم بعد أن فقد تكتلها المنتمي ليمين الوسط جزءا من نسبة التأييد له لصالح اليمين المتطرف في انتخابات جرت في 24 سبتمبر أيلول فيما فشلت محاولاتها لتشكيل ائتلاف ثلاثي مع الحزب الديمقراطي الحر المؤيد لقطاع الأعمال وحزب الخضر.كما عانى الحزب الديمقراطي الاشتراكي، الذي شارك في ائتلاف حاكم بقيادة ميركل منذ 2013، من أسوأ نتيجة له في فترة ما بعد الحرب وعارض في البداية وبقوة تشكيل “ائتلاف موسع” آخر.لكن زعيم الحزب مارتن شولتس أعاد النظر في الأمر بضغط من الرئيس فرانك فالتر شتاينماير. وعبر شولتس عن استعداده لمناقشة طريقة للخروج من المأزق السياسي في الدولة صاحبة أكبر اقتصاد في أوروبا.وسيستضيف شتاينماير، وهو نائب سابق عن الحزب الديمقراطي الاشتراكي ووزير خارجية سابق، اجتماعا في الساعة 1900 بتوقيت جرينتش اليوم الخميس بين ميركل وحليفها هورست زيهوفر من حزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي المحافظ في ولاية بافاريا وشولتس في إطار جهوده لتسهيل تشكيل حكومة مستقرة في البلاد.وقال وزير الصحة هيرمان جروهه، العضو البارز في حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الذي تنتمي له ميركل، لصحيفة راينيشه بوست اليومية “أقترح علينا جميعا ألا نعقد جهود التوصل إلى شكل مستقر من التعاون من خلال رسم خطوط حمراء علنا”.وأضاف جروهه أن الحزبين يمكنهما استرجاع النجاح الذي حققاه في أربع سنوات من الحكم وقال “الأحزاب الكبرى لديها مسؤولية خاصة تجاه البلاد رغم أن الائتلاف الموسع يجب ألا يصبح وضعا له صفة الدوام. نحتاج لحكومة مستقرة”.وقال توماس دي مايتسيره وزير الداخلية، الذي ينتمي للمحافظين، للصحفيين إن تشكيل حكومة مستقرة أمر مطلوب بصفة عاجلة للمضي قدما في تنفيذ أولويات أمنية مثل تعيين المزيد من أفراد الشرطة. ولا يمكن تنفيذ مثل تلك القرارات دون إقرار الميزانية.

ميركل تطالب بإيجاد فرص هجرة قانونية للأفارقة

على أهمية إنهاء التهريب والعبودية وإيجاد سبيل قانوني للأفارقة كي يأتوا إلى أوروبا بينما تواجه ضغوطا في بلادها للتصدي لتدفق المهاجرين.في كلمة أمام قمة بين الاتحاد الأوروبي وأفريقيا في أبيدجان تسعى ميركل لإظهار أن بوسع ألمانيا تبني تحركات سياسية خارجية على الرغم من أن استمرار حكومة تسيير أعمال في سدة الحكم بعد شهرين من انتخابات عامة في 24 سبتمبر أيلول.وأبدت ميركل غضبها إزاء تقارير عن بيع شبان كعبيد في ليبيا.وليبيا حاليا نقطة المغادرة الرئيسية لمهاجرين، معظمهم أفارقة، يحاولون العبور إلى أوروبا. وعادة ما يكدسهم المهربون في قوارب مطاطية متداعية كثيرا ما تتعطل أو تغرق.وقالت ميركل، التي قررت في 2015 فتح حدود ألمانيا أمام المهاجرين، إن ثمة حاجة لإيجاد خيارات قانونية كي يتسنى للأفارقة الحصول على تدريب أو الدراسة في أي من بلدان الاتحاد الأوروبي.ومن المقرر أن تركز القمة على التعليم والاستثمار في الشباب والتنمية الاقتصادية لمنع اللاجئين والمهاجرين لأسباب اقتصادية من محاولة القيام برحلات محفوفة بالمخاطر عبر البحر المتوسط.

الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة وقادة أفارقة يضعون خطة لأزمة المهاجرين في ليبيا

قال مسؤولون إن الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي وافقوا، خلال قمة تستضيفها ساحل العاج، على خطة طوارئ لتفكيك شبكات تهريب البشر وإعادة توطين المهاجرين العالقين في مسعى لتخفيف وطأة كارثة تتعلق بحقوق الإنسان في ليبيا.
خطة طوارئ وافق عليها كل من الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي اليوم الخميس لتفكيك شبكات تهريب البشر وإعادة توطين المهاجرين العالقين في ختام قمة بين الاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي تستضيفها ساحل العاج، وذلك في مسعى لتخفيف وطأة كارثة تتعلق بحقوق الإنسان في ليبيا. ألفا كوندي رئيس غينيا التي تتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأفريقي.” اتخذنا قرارات حاسمة بالإجلاء الفوري للاجئين وتشكيل لجنة تقودها اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان التابعة للاتحاد الأفريقي ويعاونها الاتحاد الأوروبي بهدف ملاحقة مهربي البشر.. كما يتعين على مختلف الدول نشر قوات خاصة لمحاربة هؤلاء المهربين”. ووافق الاتحاد الأوروبي والاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة على تجميد أصول وفرض عقوبات مالية على المهربين المعروفين. وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الليلة الماضية إن الخطة تتضمن تشكيل “قوة عمل تنفيذية” مؤلفة من أفراد شرطة أوروبيين وأفارقة وأجهزة مخابرات.
وقال مسوؤلون ألمان إن الحكومة الليبية وافقت على السماح لوكالات الأمم المتحدة بزيارة مخيمات المهاجرين في المناطق الخاضعة لسيطرتها. وأضافوا أن دول الاتحاد الأوروبي وافقت على تمويل جهود إعادة توطين المهاجرين من ليبيا وهي العملية التي تنظمها بالفعل المنظمة الدولية للهجرة. وسينقل المهاجرون المعرضون للخطر، والذين قد يحصلون في النهاية على حق اللجوء، إلى تشاد أو النيجر قبل إعادة توطينهم في بلد ثالث سواء في أوروبا أو منطقة أخرى.

كانت لقطات مصورة بثتها شبكة (سي.إن.إن) في وقت سابق هذا الشهر ويظهر فيها مهربو بشر ليبيون وهم يبيعون مهاجرين أفارقة لأعلى سعر مثل العبيد قد أثارت موجة غضب في أوروبا وأفريقيا. وتعهدت الحكومة الليبية بالتحقيق في التقارير المتعلقة بمزادات العبيد.

تيريزا ماي: ترامب أخطأ بإعادة نشر مقاطع فيديو لليمين المتطرف
قالت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي اليوم الخميس إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أخطأ عندما أعاد نشر مقاطع فيديو على تويتر نشرتها أولا جماعة بريطانية يمينية متطرفة، ووصفت ماي المقطع بأنه “كريه” ويبث الفرقة.
قالت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أخطأ عندما أعاد نشر مقاطع فيديو على تويتر نشرتها أولا جماعة بريطانية يمينية متطرفة، ووصفت ماي المقطع بأنه “كريه” ويبث الفرقة وذلك في كلمة ألقتها أمام الصحفيين في عمّان اليوم الخميس على هامش زيارتها للأردن.
مقتطف صوتي
“لا تعني حقيقة أننا نتعاون معا أننا خائفون من الكلام عندما نرى ارتكاب الولايات المتحدة خطأ وأن نكون شديدي الوضوح معهم.أتحدث بوضوح شديد عندما أقول إن إعادة نشر المقاطع على تويتر نقلا عن (بريطانيا أولا) كان تصرفا خاطئا “.
وأثار ترامب غضبا شديدا في بريطانيا برده الحاد على ماي في تغريدة على تويتر بعد انتقادها له .
فقد قالت وزيرة الداخلية البريطانية أمبر راد أمام البرلمان اليوم الخميس إنها تأمل أن يكون هناك تأثير لإدانة بلادها لإعادة ترامب نشر تلك اللقطات عبر حسابه على تويتر. وأوضحت راد أن جماعة (بريطانيا أولا) منظمة متطرفة تسعى لتقسيم المجتمعات من خلال ترويج الأكاذيب وتأجيج التوترات مؤكدة أن حكومتها لن تتسامح مع أي جماعات من هذا النوع.
وطالب بعض المشرعين البريطانيين ترامب بالاعتذار لإعادته نشر اللقطات على قرابة 44 مليون متابع لحسابه على تويتر وقالت جماعات إسلامية أمريكية إن ما فعله ينطوي على تحريض ويتسم بالتهور. كما لقي تصرف ترامب إدانة من جانب بعض أعضاء الكونجرس.
وأعاد الرئيس الأمريكي عبر حسابه على تويتر نشر لقطات فيديو مناهضة للمسلمين كانت جايدا فرانسين، نائبة زعيم جماعة (بريطانيا أولا) اليمينية المتطرفة المناوئة للمهاجرين أول من نشرها، حيث قالت إنها تصور أحد الإسلاميين يلقى صبيا من فوق سطح أحد المنازل بينما يحطم آخر تمثالا للسيدة العذراء.و(بريطانيا أولا) حزب سياسي ثانوي يريد أن ينهي كل أشكال الهجرة ويفرض حظرا شاملا على نشر الفكر الإسلامي على نحو يخضع من يفعلون ذلك للترحيل أو السجن.

زفاف الأمير هاري وميجان ماركل في وندسور في مايو قال متحدث باسم الأمير البريطاني هاري اليوم الثلاثاء إن زفافه على خطيبته ميجان ماركل سيتم في مايو أيار المقابل في كنيسة سان جورج بقلعة وندسور.وأعلن هاري (33 عاما) حفيد الملكة إليزابيث، وترتيبه الخامس في ولاية العرش، خطبته على الممثلة الأمريكية ماركل أمس الاثنين الأمر الذي أثار اهتماما كبيرا من وسائل الإعلام على جانبي المحيط الأطلسي.وسيكون أول ظهور رسمي لهما بعد الخطوبة في مدينة نوتنجهام بوسط إنجلترا يوم الجمعة.وقال المتحدث باسم الأمير للصحفيين في قصر باكنجهام إن الملكة إليزابيث (91 عاما) ستحضر مراسم الزفاف.وسيتم تعميد ماركل قبل الزفاف لتصبح من رعايا كنيسة انجلترا وتنوي الحصول على الجنسية البريطانية لكنها ستحتفظ بجنسيتها الأمريكية.وقال المتحدث إن هاري وماركل اختارا الزواج في وندسور لأنه “مكان خاص بالنسبة لهما”.وأضاف “سيكون الزفاف لحظة من المرح والسعادة وسيعكس شخصية العروس والعريس”.وتقع كنيسة سان جورج المبنية على الطراز القوطي داخل قلعة وندسور غربي لندن. ولها روابط قديمة تمتد لقرون مع التاريخ الملكي.وتضم الكنيسة مقابر عشرة ملوك بينهم هنري الثامن وزوجته الثالثة جين سيمور والملك تشارلز الأول.
وشهدت الكنيسة زفاف الأمير إدوارد، عم الأمير هاري، على صوفي ريز جونز عام 1999 وصلاة خاصة بمناسبة زفاف الأمير تشارلز والد هاري على كاميلا باركر باولز في 2005.

صحف بريطانية تخمن هوية من جمع الأمير هاري بخطيبته ميجان

صدرت صحف بريطانية الأربعاء حافلة بالتكهنات بشأن هوية من جمع حفيد الملكة إليزابيث الأمير هاري والممثلة الأمريكية ميجان ماركل التي التقاها في موعد دون معرفة مسبقة في لندن العام الماضي.ولم يفصح هاري وماركل في مقابلة تلفزيونية يوم الاثنين عندما أعلنا نبأ الخطبة عن هوية “الصديق المشترك” الذي جمع بينهما.وكتبت صحيفة (ذا تايمز) على صفحتها الأولى أن هذا الصديق المشترك هو مصممة الأزياء ميشا نونو التي ولدت في البحرين ونشأت في بريطانيا.وقالت الصحيفة إن زوج ميشا المنفصل عنها هو ألكسندر جيلكس الذي ارتاد مدرسة (إيتون كوليدج) الخاصة التي ارتادها الأمير هاري، كما أنها صديقة مقربة من ماركل وقضتا معا عطلة في صيف 2016.لكن صحيفة (ذا ديلي تليجراف) توصلت إلى إجابة أخرى. وقالت الصحيفة إن فيوليت فون ويستنهولز، وهي صديقة لهاري منذ كان مراهقا، هي من جمع بينهما.وساعدت ويستنهولز، وهي مدير علاقات عامة لماركة الموضة (رالف لورين)، في تنظيم يوم ترويجي للدراما التلفزيونية القانونية الأمريكية “سوتس” في لندن في يونيو تموز العام الماضي، وهو المسلسل الذي تلعب ماركل فيه أحد أدوار البطولة. وبدأ هاري (33 عاما) وماركل (36 عاما) المواعدة في الشهر التالي.وستكون أول مشاركة رسمية لهما في التزام ملكي بعد الخطبة في مدينة نوتنجهام بوسط إنجلترا يوم الجمعة حيث سيزوران جمعيات خيرية تعمل على منع انتشار الإصابة بفيروس نقص المناعة المكتسب (الإيدز) والجريمة بين صغار السن.

أجندة أخبارنا للأسبوع القادم

وفيما يلي جدول برامجنا للأسبوع القادم.
الاثنين، سوف يقرر مجلس الاتحاد الأوروبي الرئيس المقبل لليوروغروب،رئيس مجموعة اليورو

وفى اليوم نفسه، فى بروكسل، ستعقد بالمحكمة البلجيكية،جلسة استماع بشأن زعيم كاتالونيا المخلوع، كارليس بيغديمونت، للنظر بشان مسألة تسليمه من عدمه إلى السلطات الاسبانية.

ويوم الخميس يبدأ الحزب الاشتراكي الديمقراطي في المانيا مؤتمره الحزبي ويناقش ما اذا كان سينضم الى ائتلاف كبير اخر مع المحافظين