عاجل

عاجل

الخلافات بين السعودية وقطر تطال بطولة العالم للشطرنج

تقرأ الآن:

الخلافات بين السعودية وقطر تطال بطولة العالم للشطرنج

الخلافات بين السعودية وقطر تطال بطولة العالم للشطرنج
حجم النص Aa Aa

أكد الاتحاد القطري للشطرنج تعذر مشاركة بلاده في بطولة العالم للشطرنج السريع، التي تدور فعالياتها بالعاصمة السعودية الرياض. وأشار الاتحاد القطري، في بيان إلى أنّ غياب لاعبي المنتخب الأول القطري للرجال والنساء في بطولة العالم للشطرنج يعود إلى اشتراط اللجنة المنظمة للبطولة على لاعبي المنتخب القطري، عدم رفعهم علم بلادهم، خلال المنافسات.

"إن دول الحصار تبذل قصارى جهدها لطمس الرياضة القطرية من خلال محاولات بائسة وفاشلة، لافتا إلى إبعاد الرياضيين القطريين عن المشاركة في البطولات الدولية، ومنها مونديال الشطرنج".

محمد المضيحكي. أمين السر العام للاتحاد القطري للشطرنج.

وتأسف أمين السر العام للاتحاد القطري للشطرنج محمد المضيحكي على قرار المملكة العربية السعودية معتبرا أنّ الشرط الذي وضعته الرياض مخالف لكل اللوائح والقوانين الدولية والرياضية التي تنظم المنافسات في مختلف البطولات.

وأشار محمد المضيحكي إلى أنّ "الاتحاد كان يخطط للمشاركة في مونديال الشطرنج بلاعبين في بطولة الرجال ولاعبة في بطولة السيدات، إلا أن اللجنة المنظمة لبطولة العالم اشترطت عليهم عدم رفع علم قطر خلال المنافسات"، وهو الشرط الذي رفضه اللاعبون، ما ترتب عليه عدم حصولهم على تأشيرات لدخول المملكة العربية السعودية.

الرياض نفت التصريحات التي صدرت عن الاتحاد القطري للشطرنج حيث أصدرت الهيئة العامة للرياضة في المملكة مؤخرا بيانا نفت من خلاله ما جاء في بيان للاتحاد القطري للشطرنج بخصوص منع دخول اللاعبين القطريين إلى البلاد للمشاركة في بطولة العالم للعبة.

وأكدت الهيئة العامة للرياضة السعودية في بيانها، بأنّ "المزاعم القطرية اشتملت على مغالطات وتضليل ومحاولات يائسة تقودها نفوس مريضة اعتادت تلفيق الأكاذيب ومغالطة الحقائق".

وأعربت الهيئة العامة للرياضة السعودية عن أسفها للجوء إلى هذه الأساليب الملتوية من اتحادات رياضية يفترض فيها الحرص على المنافسات الرياضية دون الزج بأي جوانب أخرى، مضيفة أنّ المملكة العربية السعودية رحبت بالمشاركين ووفرت كل لهم جميع التسهيلات الضرورية لضمان مشاركتهم، وعلى هذا الأساس فقد تمّ إصدار التأشيرات للاعبين القطريين. وأشار البيان الصادر عن الهيئة العامة للرياضة السعودية إلى أنّ الأمر يتعلق باللاعبين: محمد ناصر السيد، شين زهو ومحمد أحمد المضاحكة.

وقامت الهيئة العامة للرياضة السعودية بإبلاغ الاتحاد الدولي للشطرنج بحيثيات الواقعة حيث استندت إلى المخاطبات الرسمية وقامت بإدراج أسماء اللاعبين القطريين ضمن المشاركين.

وتضيف هذه الحادثة المزيد من التوتر على الأزمة التي تشهدها منطقة الخليج العربي، حيث سبق وأن قامت المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر في مطلع يونيو-حزيران الماضي بحجة دعمها للحركات الإرهابية، وهو الاتهام الذي تنفيه الدوحة جملة وتفصيلا.