عاجل

عاجل

شحن عدة هواتف عن بعد من خلال تقنية لاسلكية حديثة

تقرأ الآن:

شحن عدة هواتف عن بعد من خلال تقنية لاسلكية حديثة

شحن عدة هواتف عن بعد من خلال تقنية لاسلكية حديثة
حجم النص Aa Aa

تقنية جديدة لشحن عدة هواتف عن بعد قد ترى النور في الأشهر المقبلة. هذه التقنية الجديدة ستطلقها شركة "انيرغوس" التي أكدت تلقيها الموافقة الأولية من قبل هيئة الاتصالات الفيدرالية لتطوير جهاز الشحن اللاسلكي "وات آب ميد"، الذي سيعمل بواسطة تحويل أمواج الراديو إلى الطاقة الكهربائية لشحن الأجهزة التي يتوجب أن تكون مجهزة مستقبلا.

وتعتمد التقنية الجديدة على الشحن اللاسلكي الحالي عبر أجهزة مثل "موفي" و"بلكين" التي تتطلب اتصالا ملموسا ومباشرا مع الهاتف، وهو ما يجعل التقنية الجديدة تختلف عن غيرها من التقنيات.

ونظرا للصعوبات التي يواجهها مستخدمو الهواتف والأجهزة الذكية، فقد أصبح الكثير منهم يفضلون شحن الأجهزة المحمولة الخاصة بهم لاسلكياً، أنهم يعتبرون أنّ هذه التقنية أسهل من توصيل الهاتف بالشاحن.

وحسب تقارير إعلامية فقد منحت هيئة الاتصالات الفيدرالية موافقتها على أول شاحن لاسلكي بعيد المدى، يعمل على بعد يصل إلى 3 أقدام، أي حوالي متر تقريبا.

وبإمكان أجهزة الشحن التي تعتمد على تقنية "وات آب" شحن عدة هواتف ولوحات إلكترونية على مسافة تصل إلى حوالي متر، وفي نفس الوقت.

ومن المنتظر أن يتاح جهاز اللاسلكي الجديد للجميع مثل تقنية الاتصال اللاسلكي او "الواي فاي"، وبالتالي فجميع شركات التكنولوجيا بإمكانها اعتمادها في صناعة منتجاتها. ومن المقرر أن تضمن تقنية الشحن اللاسلكي الجديدة التوافق بين جميع الأجهزة التي تدعمها، حيث يمكن لأجهزة شحن هواتف "سامسونغ" أن تتوافق مع أجهزة "آبل" و"سوني".

ومن المرتقب أن يعرض جهاز الشحن الجديد خلال معرض الالكترونيات الاستهلاكية، وهي التظاهرة السنوية التي تسلط الضوء على أحدث الابتكارات التكنولوجية والالكترونيات، والتي ستنظم في مدينة لاس فيغاس بالولايات المتحدة الأميركية بين 9 و12 يناير-كانون الثاني المقبل.

للتذكير تبقى مسألة تمثل عملية شحن الهواتف واللوحات الذكية هاجسا كبيرا لدى مستخدمي الأجهزة الإلكترونية بسبب سرعة نفاد بعض البطاريات، وهو ما يضطر المستخدمين إلى البقاء على مقربة من المقابس الكهربائية ووسائد الشحن.