عاجل

عاجل

بعد صور السيلفي الحريري يقول إنه عقد اجتماعا ممتازا مع بن سلمان ويتوقع اتفاقيات تجارية مع السعودية

 محادثة
تقرأ الآن:

بعد صور السيلفي الحريري يقول إنه عقد اجتماعا ممتازا مع بن سلمان ويتوقع اتفاقيات تجارية مع السعودية

بعد صور السيلفي الحريري يقول إنه عقد اجتماعا ممتازا مع بن سلمان ويتوقع اتفاقيات تجارية مع السعودية
حجم النص Aa Aa

قال رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري يوم الأربعاء إنه عقد اجتماعا "ممتازا" مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وإن من المنتظر أن توقع بلاده اتفاقيات اقتصادية مع المملكة قريبا.

وحث الحريري أيضا على اِلإسراع بتشكيل حكومة بعد انتخابات برلمانية ستجرى في السادس من مايو أيار، لضمان مواصلة الإصلاحات الاقتصادية المرتبطة بالإفراج عن تمويل دولي بمليارات الدولارات تم التعهد به في مؤتمر في باريس الأسبوع الماضي.

وأبلغ الحريري مؤتمرا صحفيا في بيروت "سنوقع في القريب العاجل اتفاقيات مع القطاعات الاقتصادية المقابلة في السعودية سواء كانت الصناعة أو السياحة أو الخدمات". ولم يقدم تفاصيل.

وأضاف قائلا "هذا ما نحاول العمل على تحقيقه في الأسابيع القليلة المقبلة". ونشر الحريري صورة يظهر فيها مع ولي العهد السعودي والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في باريس في وقت متأخر يوم الثلاثاء.

سيلفي مع بن سلمان

وكان الحريري قد نشر عبر حسابه الشخصي على تويتر تغريدتين بصحبة ولي العهد السعودي أثناء زيارة الأخير إلى فرنسا.

وصحب التغريدتان بصورة سيلفي إحدهما مع ولي العهد السعودي والعاهل المغربي والثانية بصحبة ولي العهد السعودي والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

للمزيد على يورونيوز:

**

بـ"لا تعليق".. الحريري ينشر صورته برفقة محمد السادس وبن سلمان في باريس

**

أزمة اختطاف الحريري

وتأزمت العلاقات بين لبنان والسعودية في نوفمبر تشرين الثاني عندما استقال الحريري فجأة من منصبه كرئيس وزراء لبنان أثناء زيارة إلى المملكة.

وقال مسؤولون لبنانيون وقتئذ إن السعودية أجبرته على الاستقالة، وهو ما نفته الرياض.

وتراجع الحريري عن الاستقالة عقب عودته إلى لبنان بعد ذلك بأسابيع بعد تدخل فرنسا.

وظفر لبنان بتعهدات بمساعدات مالية تتجاوز 11 مليار دولار أثناء مؤتمر باريس الذي عقد يوم الجمعة الماضي.

ويسعى لبنان، الذي يعاني من تأثيرات حرب مستمرة منذ سبع سنوات في جارته سوريا ويستضيف أكثر من مليون لاجئ سوري، إلى الحصول على دعم دولي لإصلاح وتطوير بنيته التحتية ورفع معدلات النمو الاقتصادي.

ويريد المانحون بدورهم أن يروا لبنان يلتزم بإصلاحات طال تعثرها قال الحريري إنها ضرورية بصرف النظر عن مطالب المانحين الدوليين. ويعاني لبنان واحدا من أعلى النسب المئوية في العالم للدين العام إلى الناتج المحلي الإجمالي.

وقال ساروج كومار مدير عمليات البنك الدولي في لبنان والعراق وسوريا والأردن وإيران، إن البنك سيعمل مع الحكومة اللبنانية لتبني إصلاحات مع جدول زمني ومعايير قياس واضحة.

وأبلغ كومار الصحفيين في بيروت يوم الأربعاء "أنا متفائل جدا بعد ما سمعته من زعماء هذا البلد وأيضا الإيضاحات التي قدمتها القيادات في مؤتمر باريس وردود الزعماء العالميين الذين حضروا".

وقال إن البنك الدولي سيزيد تعهداته في لبنان إلى أكثر من أربعة مليارات دولار على مدى السنوات الخمس القادمة، من ثلاثة مليارات دولار في السنوات الخمس الماضية.