عاجل

عاجل

الطيران السوري يقصف مواقع مسلحين في اليرموك والحجر الأسود جنوب دمشق

 محادثة
تقرأ الآن:

الطيران السوري يقصف مواقع مسلحين في اليرموك والحجر الأسود جنوب دمشق

الطيران السوري يقصف مواقع مسلحين في اليرموك والحجر الأسود جنوب دمشق
حجم النص Aa Aa

قالت وسائل إعلام رسمية إن مقاتلين في آخر منطقة خارج سيطرة الحكومة السورية قرب دمشق وافقوا على الاستسلام يوم الجمعة بعد قصف متقطع في الليل وخلال الصباح.

وذكر مصدر قريب من المفاوضات بين جماعات المعارضة المسلحة والحكومة لرويترز أن بعض المقاتلين من الجيب المحيط بمخيم اليرموك للاجئين سيرحلون إلى شرق سوريا حيث يهيمن تنظيم الدولة الإسلامية على بعض الأراضي بينما سيتوجه آخرون لمناطق تحت سيطرة المعارضة في الشمال الغربي.

ويواصل الجيش السوري قصف مواقع لمتشددين في آخر منطقة لا تخضع لسيطرة الحكومة قرب العاصمة دمشق اليوم الجمعة، في وقت يعزز فيه الرئيس بشار الأسد جهوده بسرعة لاستعادة ما تبقى من جيوب في يد المعارضة.

وكان الجيش السوري بدأ ظهر أمس عمليات قصف لمواقع تنظيم داعش في جنوب سوريا بعد تراجع الأخير عن اتفاق مبدئي كان أُعلن عنه صباح أمس ويقضي بمغادرة جميع عناصر داعش والنصرة وفصائل في المعارضة المسلحة من مناطق: مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين، الحجر الأسود، التضامن والقدم جنوب دمشق.

واستهدف قصف جوي مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين ومنطقة الحجر الأسود، وهو جيب صغير مُقسم بين متشددين ومعارضين آخرين جنوبي العاصمة دمشق.

للمزيد على يورونيوز:

ـ خاص: وفد روسي باليرموك واتفاق مبدئي بخروج داعش والنصرة من جنوب دمشق

ـ سوريا: سبع سنوات وتستمر المأساة

وقال التلفزيون السوري: إن "سلاح الجو يستهدف أوكار إرهابيي داعش وجبهة النصرة في الحجر الأسود ويوقع قتلى ومصابين في صفوفهم".

وقال مراسل الأخبار الحربي في التلفزيون السوري "الجيش العربي السوري يستهدف الإرهاب والإرهابيين في الحجر الأسود".

وأظهرت لقطات بثها التلفزيون على الهواء مباشرة من على مشارف المخيم سحبا من الدخان الأسود حول إحدى المناطق بينما سُمع دوي أعيرة نارية.

ورأى شاهد من رويترز في وسط دمشق الضربات الجوية وهي تصيب منطقتي اليرموك والحجر الأسود واللتين تبعدان بعض كيلومترات عن وسط العاصمة.

ويُسرع الأسد حملته لاستعادة ما تبقي من جيوب يحاصرها الجيش في أنحاء سوريا مما سيجرد مقاتلي المعارضة من أي أراض إلا في معاقلهم الرئيسية في شمال غرب وجنوب غرب البلاد