لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

إيرانيات يتنكرن في زي الرجال لدخول ملاعب كرة القدم

 محادثة
إيرانيات يتنكرن في زي الرجال لدخول ملاعب كرة القدم
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

الحرية.. العدو اللدود للحكومات القمعية على مدار الأزمنة المختلفة، وحين يتعلق الأمر بالمرأة تزداد المسألة تعقيدا فإذا عزمت حواء على فعل شيء لفعلته غير مبالية بالقوانين الصارمة التي تسلبها حق التمتع بالحرية. هذه هي حالة زهرة، أو على الأقل الاسم المستعار الذي عرفت به الفتاة عن نفسها عبر مواقع التواصل الاجتماعي. كل ما أرادته هذه الشابة الثلاثينية هو التمتع بمشاهدة مبارايات فريقها المفضل لكرة القدم من قلب الملعب. في كانون الأول/ديسمبر نشرت زهرة صورة لها وهي في ملعب في طهران متنكرة في هيئة رجل بشارب ولحية مستعارة.

فريقها المفضل هو إف. سي. بيرسيبوليس الإيراني

ومن ثم انتهجت مشجعة أخرى لفريق إف.سي.بيرسيبوليس نهج زهرة وقامت بخداع الأمن أثناء مباراة في أهواز بجنوب غرب إيران.

نفس المنوال لحية مستعارة، وماكياج ثم تتسلل إلى الملاعب في ساعات الازدحام الشديد عندما تكون المراقبة حتما أخف.

تتمتعن بحرياتهن حتى الآن ولكن ماذا لو؟

قالت زهرة: "الجميع لاحظ أنني فتاة والجميع لا يأبه للأمر، التقطنا الصور، بل وأصبحوا الرجال أكثر تهذيبا معي"

الناشطون في مجال حقوق المرأة ينتقدون موقع الحكومة غير المبرر، فمنذ انتخاب حسن روحاني رئيسا في العام 2013.

ولا وجود لأي قانون يمنع رسميا على النساء مشاهدة المقابلات الرياضية لكن منذ الثورة الإسلامية في العام 1979 أصبح هذا واقعا. وهذا الوضع أثار العديد من المظاهرات خارج الملاعب، ولا سيما أثناء مباريات المنتخب الوطني الإيراني في طهران.

للمزيد على يورونيوز: