لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

حركة النهضة تعلن فوزها في الانتخابات البلدية متقدمة على نداء تونس

 محادثة
حركة النهضة تعلن فوزها في الانتخابات البلدية متقدمة على نداء تونس
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعلن مسؤولون من حزب النهضة الاسلامي في تونس الاحد فوز حزبهم متقدما على منافسه العلماني نداء في أول انتخابات بلدية حرة في خطوة أخرى لترسيخ الانتقال الديمقراطي في البلد. وقال القيادي في النهضة لطفي زيتون لرويترز بعد فرز الأصوات في مراكز الاقتراع " النهضة فاز في الانتخابات متقدما على نداء تونس بفارق يصل 5 إلى بالمئة.. فوزنا هو تتويج لانفتاح النهضة وبحثها عن التوافق والنهج الديمقراطي " وأقر القيادي بنداء تونس برهان بسيس بتقدم النهضة على النداء بفارق من ثلاثة الى خمسة بالمئة.

وقالت مصادر إعلامية تونسية إن تقديرات الأولية تشير إلى تصدر حركة النهضة نتائج انتخابات البلديات بـ 27.5 بالمئة من الأصوات متقدمة نداء تونس بـ 22 بالمئة من الأصوات.

وتعليقا على هذه النتائج قال لطفي زيتون، القيادي في حركة النهضة" "هذه النتائج هي مكافأة للديمقراطية المتسامحة للنهضة "الجديدة" ... النهضة التي يبحث عن الإجماع والوحدة".

أما برهان بسيس، مسؤول في نداء تونس فأشار إلى أن حزبه ربما يتأخر عن النهضة بـ 3 إلى 5 في المئة من الأصوات.

إقرأ أيضا على يورونيوز:

شاهد: في حدث نادر... آلاف اليهود يقيمون احتفالا دينيا في تونس

لماذا ترشح يهودي على قائمة حزب النهضة بانتخابات تونس البلدية؟

الغنوشي: " تونس تحتاج إلى حوار وطني لإنهاء الأزمة الاقتصادية"

ويتوقع أن يحصد حزب النهضة الإسلامي ومنافسه العلماني نداء تونس غالبية المقاعد في الانتخابات البلدية بينما تسعى أحزاب المعارضة إلى تعزيز حضورها واقتناص مكاسب هامة في هذه الانتخابات. كما تسعى قوائم مستقلة عديدة يترأسها شبان إلى خلق المفاجأة.

وبعد إغلاق مكاتب التصويت في كامل أنحاء البلاد تحدث بعض الأحزاب السياسية عن وقوع تجاوزات في العديد من المدن، بما في ذلك محاولة التأثير على الناخبين وتوزيع المال.

وقال عادل البرنصي عضو اللجنة الانتخابية المستقلة "وقعت بعض التجاوزات في مراكز الاقتراع، لكنها لم تكن كبيرة ولم تؤثر على نتائج الانتخابات أو عملها الطبيعي".

وبلغت نسبة المشاركة في هذه الانتخابات المحلية 34 بالمئة.