لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

50 رياضيا لم يعودوا إلى بلادهم بعد انتهاء دورة ألعاب بأستراليا

 محادثة
 Athletics. Gold Coast 2018 Commonwealth Games. Women's 800m
Athletics. Gold Coast 2018 Commonwealth Games. Women's 800m -
حقوق النشر
reuters
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

صرح مسؤول حكومي في أستراليا أن نحو 50 رياضيا افريقيا رفضوا العودة إلى بلادهم واختاروا البقاء في أستراليا بشكل غير قانوني، وذلك عقب انتهاء دورة ألعاب الكومنولث التي أقيمت في استراليا هذا العام. كما تقدم 200 آخرين حاملين لتأشيرات سفر رياضية بطلب لجوء في أستراليا بعد البطولة.

وتكهنت السلطات الأسترالية بفرار الرياضيين ولكنها فضلت أن تطلق عليهم لقب مفقودين، وفي الوقت نفسه حذرت السلطات من أنها في حال العثور عليهم ستقوم بترحيلهم على الفور موضحة أن هذا التصرف غير قانوني.

وقالت ماليسا جولايتلي وهي موظفة في إدارة الشؤون الداخلية للجنة بمجلس الشيوخ الاثنين إن الحكومة "لم تكن على اتصال" بالرياضيين الهاربين لكنها تعلم "أنهم لم يغادروا".

للمزيد على يورونيوز:

ماكدونالدز تنهي شراكة 40 عاما مع اللجنة الأولمبية الدولية

شاهد: لاعبو نادي انترخت فرنكفورت يغرقون مدربهم بالجعة

وفرضت وسائل الإعلام الأسترالية احتمالية فرار نحو عشرين رياضيا مباشرة عقب انتهاء دورة ألعاب الساحل الذهبي يوم 15 أبريل-نيسان.

وقالت وسائل إعلام محلية أسترالية إن الرياضيين الهاربين ينتمون لدول الكاميرون وأوغندا وسيراليون ورواندا.

و فر نحو 21 رياضيًا ومدربًا إثر انتهاء أولمبياد لندن عام 2012، كما تقدم أكثر من 80 رياضيا بطلبات لجوء في الفترة نفسها.

وعندما استضافت أستراليا دورة ألعاب الكومنولث في عام 2006 ، تجاوز عدد طلبات اللجوء المقدمة من قبل الرياضيين الأربعين طلباً.