مقتل عدد من العسكريين الروس شرق سوريا إثر هجوم لداعش

مقتل عدد من العسكريين الروس شرق سوريا إثر هجوم لداعش
Copyright أسوشيتد برس
بقلم:  Euronews مع رويترز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

تضارب في أعداد العسكريين الروس الذين قتلوا شرق سوريا إثر هجوم لداعش

قتل 26 شخصا من قوات النظام السوري، وتسعة مقاتلين روس، في هجوم شنه تنظيم "الدولة الإسلامية"، الأربعاء، شرق سوريا، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان لوكالة (أ ف ب)، فيما نقلت (رويترز) عن وكالة (إنترفاكس) أن عدد الجنود الروس القتلى هو أربعة.

اعلان

ووفقا للمرصد السوري، استهدف الجهاديون مجموعة من مقاتلي الحلفاء، السوريين والروس، في منطقة صحراوية في محافظة دير الزور، بالقرب من بلدة الميادين.

تضارب في الأنباء

وقال رامى عبد الرحمن، مدير المرصد، إن "خمسة وثلاثين من القوات الموالية للحكومة قتلوا، من بينهم ما لا يقل عن تسعة مقاتلين روس، بعضهم من الجنود، ولكن ليس جميعهم"، مضيفا أن 26 آخرين ينتمون إلى قوات النظام.

من جهة أخرى، قالت وكالة إنترفاكس، الأحد، عن وزارة الدفاع الروسية قولها، إن أربعة عسكريين روس قتلوا في معركة في دير الزور بشرق سوريا.

للمزيد:

مقتل 43 مسلحا

وذكرت الوزارة أن القتال اندلع بعد أن هاجمت عدة مجموعات من مقاتلي المعارضة بطارية مدفعية تابعة للجيش السوري.

وقُتل مستشاران عسكريان يوجهان نيران البطارية على الفور، فيما أصيب خمسة عسكريين ونقلوا إلى مستشفى عسكري روسي، وتوفي اثنان منهم متأثرين بجراحهما.

كما ذكرت إنترفاكس نقلا عن الوزارة أن 43 مسلحا قُتلوا في نفس المعركة.

ويدعم الجيش الروسي نظام دمشق في الجو وعلى الأرض منذ أيلول/سبتمبر 2015، وتنتشر المعلومات حول وجود المرتزقة الروس على الأرض.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

أكراد سوريا يعززون هجومهم على "داعش" شرق البلاد

تشييع ضحايا الغارة الإسرائيلية على مبنى القنصلية الإيرانية في دمشق قبل نقل جثامينهم إلى إيران

قتلى وجرحى في انفجار سيارة مفخخة في سوق شعبي في مدينة أعزاز السورية بريف حلب الشمالي