Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

شاهد: مئات اللاجئين السوريين يعودون إلى بلادهم من عرسال اللبنانية

تجمع اللاجئين السوريين قبيل عبور الحدود اللبنانية السورية
تجمع اللاجئين السوريين قبيل عبور الحدود اللبنانية السورية Copyright أسوشيتد برس
Copyright أسوشيتد برس
بقلم:  أسوشيتد برس مع أسوشيتد برس
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

شاهد: مئات اللاجئين السوريين يعودون إلى بلادهم من عرسال اللبنانية

بدأ عشرات اللاجئين السوريين في لبنان في عبور الحدود، الخميس، عائدين إلى بلادهم، لمستقبل غامض في سوريا التي مزقتها الحرب.

اعلان

ما يقرب من 470 سوريا، من نساء وأطفال محشورين في مؤخرة شاحنات صغيرة، أظهروا بطاقاتهم الشخصية قبل التوجه إلى المعبر الحدودي مع سوريا على بعد 15 كيلومترا، بعد أن طلبوا التصاريح من الحكومتين اللبنانية والسورية.

هذه العودة الجماعية هي جزء من عملية إعادة إلى الوطن، وتقول الحكومة اللبنانية إنها طوعية، وتأتي في خضم نزاع بين بيروت وهيئة الأمم المتحدة للاجئين.

إحدى اللاجئات العائدات قالت: "خرجت من سوريا إلى لبنان قبل خمس سنوات، والآن سأعود إلى بلادي حيث ينتظرني أبنائي، إذ لم نلتقِ من حينها".

ليست آمنة بعد

في السياق، قال جوزيف زاباتر، رئيس مكتب المفوضية في منطقة البقاع، إن الأمم المتحدة ليست جزءا من عملية الإعادة إلى الوطن، ولكن في الوقت نفسه تحترم الهيئة موقف الحكومة اللبنانية، كما تحترم قرار تلك العائلات بالعودة.

واستعاد الجيش السوري، المدعوم من حلفائه روسيا وإيران، المزيد من الأراضي من المعارضة السورية، ما دعا الحكومة اللبنانية للقول بأن العديد من المناطق في سوريا قد استقرت بما يكفي لإعادة اللاجئين.

من جانبها ، تتوخى الأمم المتحدة الحذر وتقول إن البلاد ليست آمنة بعد.

للمزيد على يورونيوز:

ويستضيف لبنان حوالي مليون لاجئ سوري مسجل، أو ما يقرب من ربع السكان، ويحذر المسؤولون من أن البلاد لم تعد قادرة على تحمل الضغط على الاقتصاد الهش.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

اللاجئون السوريون والشتاء في لبنان.. برد قارس وأمطار غزيرة وخيم مهترئة

بعيدا عن الديار، عروض دمى متحركة تحكي لأطفال سوريا اللاجئين في لبنان عن الأرض والوطن

تحقيق أممي يدين القوات الحكومية والمعارضة بارتكاب جرائم حرب خلال حصار الغوطة بسوريا