عاجل

عاجل

شاهد.. إيرانيات يرقصن تضامنا مع فتاة إنستغرام

تقرأ الآن:

شاهد.. إيرانيات يرقصن تضامنا مع فتاة إنستغرام

شاهد.. إيرانيات يرقصن تضامنا مع فتاة إنستغرام
@ Copyright :
إنستغرام/ مائدة حجابري
حجم النص Aa Aa

في حملة تضامنية مع الناشطة على مواقع التواصل الإجتماعي مائدة حجابري التي اعتقلتها السلطات الإيرانية بسبب نشرها أشرطة فيديو على صفحتها بإنستغرام وهي ترقص، قام العشرات من الإيرانيين والايرانيان بنشر أشرطة فيديو على صفحاتهن وهم يرقصون.

مائدة حجابري، تمكنت من خلال رقصاتها على الموسيقى الإيرانية والعالمية من اكتساب شهرة محلية بعد حصولها على آلاف المتابعين لحسابها على انستغرام.

وبعد اعتقال مائدة، بث التلفزيون الرسمي الإيراني تقريرا يظهر ما سمي بـ "اعترافات بالذنب" لبعض الفتيات من بينهن مائدة، وهن يعترفن بارتكابهن "ذنب مخالفة المعايير الأخلاقية" في إيران. وورد في هذه الإعترافات ان مائدة وفتيات أخريات قمن بنشر هذه الفيديوهات على مواقع التواصل الإجتماعي لرفع عدد المتابعات.

وقالت مائدة وهي تقاوم دموعها "أنا لم أقصد مخالفة القوانين وتحريض الشباب". وأضافت "زيادة المعجبين من بين الأسباب التي دفعتني إلى نشر هذه الأشرطة المصورة على وسائل التواصل الاجتماعي وانا أرقص".

حملة التضامن مع مائدة رفعتها عدة فتيات إيرانيات من خلال هاشتاغ الرقص ليس جريمة وهاشتاغ أخر يحمل اسمها #مائده_هژبرى

#maedeh_hojabri وفيديوهات رقص تتحدى فيه صاحبتهن السلطات حيث تفرض القوانين الإيرانية على النساء قواعد صارمة فيما يتعلق باللباس والسلوك.

ميري علقت على تويتر قائلة " فتاة إيرانية اعتقلت في طهران لأنها نشرت أشرطة فيديو لنفسها وهي ترقص على إنستغرام. هذا سخيف جدا. الرقص فن وليس جريمة".

اقرأ أيضا على يورونيوز:

شاهد: مشجعات المنتخب الإيراني يعشن تجربة دخول الملعب

إيران تحظر استيراد 1300 سلعة.. والتجار يتظاهرون

ونشرت صفحة بالتخفي الحرية " النظام الإسلامي لإيران يعتقل مائدة حجابري بسبب الرقص. نحن نرقص في الشارع في إيران كي نكون صوتها".

وكتبت إحدى مستخدمات تويتر: "أنا أرقص لكي يروا (السلطات) أنهم لن يستطيعوا أن يأخذوا منا السعادة والأمل، بالقبض على الشباب والفتيات مثل مائدة".

ويمنع القانون الإيراني النساء من الرقص مع الرجال في الأماكن العامة ما عدا مع أفراد العائلة المباشرين. كما سبق وأن أثير الجدل بسبب مثل هذه القضايا في إيران، حيث اعتقلت السلطات الإيرانية مجموعة من الشباب والفتيات بأحد المراكز التجارية بالقرب من العاصمة بسبب الرقص معا.

وفي العام 2014، اعتقل 6 شباب إيرانيين في خضم انتشار رقصات لأغنية هابي لفاريل ويليامز بعد ان نشروا فيديو كليبات تصورهم وهم يرقصون على أنغام الأغنية في الشوارع وعلى أسطح المنازل في طهران.

ويحاول الشباب الإيراني في الفترة الأخيرة التمرد على القوانين والأعراف التي تفرضها الحكومة الإيرانية.