شاهد: أول ظهور إعلامي لفتية الكهف بعد مغادرتهم للمستشفى

شاهد: أول ظهور إعلامي لفتية الكهف بعد مغادرتهم للمستشفى
بقلم:  reuters مع Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

شاهد: أول ظهور إعلامي لفتية الكهف بعد مغادرتهم للمستشفى

لوح 12 فتى هم أعضاء فريق ناشئين لكرة القدم ومدربهم وابتسموا وحيوا الناس اليوم الأربعاء في أول ظهور علني لهم منذ إنقاذهم من كهف غمرته المياه في تايلاند.

اعلان

وظهر الفتية الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و16 عاما ومدربهم البالغ من العمر 25 عاما في بث تلفزيوني من إقليم تشيانج راي الشمالي، ومن حولهم أطباء وأقارب وأصدقاء ارتدى بعضهم ملابس باللون الأصفر التقليدي.

وارتدى الفتية قمصان تي. شيرت عليها رسم باللون الأحمر لخنزير بري وحمل كل منهم كرة ضمها إلى صدره وانحنى برأسه أثناء مروره أمام الحضور، قبل أن يتناقلوا الكرات في حركات بسيطة بالمكان.

ووضعت لافتة كتب عليها "إعادة الخنازير البرية إلى ديارها" بمكان استقبالهم الذي صمم كنسخة مصغرة من ملاعب كرة القدم.

ووقفت حشود من الإعلاميين والمارة خلف الحواجز لدى وصول أفراد الفريق في حافلات صغيرة من المستشفى الذي ظلوا به منذ أن تضافرت الجهود الدولية لإنقاذهم من الكهف المغمور بالمياه الذي حوصروا داخله.

وقال سوتيتشاي يون مقدم برنامج مدته 45 دقيقة بثته عشرات القنوات على الهواء مباشرة "اليوم سنحصل على إجابات على أسئلتنا من الفتية أنفسهم".

وقال مدير المستشفى إن أوزان الأطفال زادت ثلاثة كيلوجرامات في المتوسط وخضعوا لتدريبات لبناء الثقة قبل ظهورهم اليوم.

وقال مسؤولون إن الأطفال والمدرب سيجيبون على أسئلة أرسلها الصحفيون مسبقا.

ودعا تاواتشاي تايكايو المسؤول بوزارة العدل إلى احترام خصوصية الأطفال بعد خروجهم من المستشفى كي لا يؤثر الاهتمام الإعلامي بهم على صحتهم العقلية، وقال "لا نعرف الجراح التي يحملها الأطفال في قلوبهم".

للمزيد على يورونيوز:

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فنانون يوثقون لحظات إنقاذ "أطفال الكهف" في لوحة زيتية

فتية الكهف سيعودون إلى العالم الواقعي هذا الأسبوع

شاهد: ملياردير أمريكي يزور موقع فتية الكهف بتايلاند ويقدم "الخنزير البري" لانقاذ العالقين