عاجل

عاجل

بعد يومين من تهديده طهران.. ترامب يؤكد استعداده التوصل إلى اتفاق مع إيران

 محادثة
تقرأ الآن:

بعد يومين من تهديده طهران.. ترامب يؤكد استعداده التوصل إلى اتفاق مع إيران

بعد يومين من تهديده طهران.. ترامب يؤكد استعداده التوصل إلى اتفاق مع إيران
حجم النص Aa Aa

أبقى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الثلاثاء الباب مفتوحا أمام إمكان التفاوض على اتفاق لنزع أسلحة إيران النووية، وذلك بعد يومين من مهاجمته الجمهورية الإسلامية على موقع "تويتر".

وقال ترامب في كلمة لقدامى المحاربين في المعارك الخارجية "سنرى ماذا سيحدث، لكننا مستعدون للتوصل إلى اتفاق حقيقي وليس الاتفاق الذي توصلت إليه الإدارة السابقة الذي يمثل كارثة".

وكانت إيران رفضت تحذير ترامب الغاضب من أن طهران تجازف بمواجهة عواقب وخيمة "لم يشهد مثيلها من قبل عبر التاريخ سوى قلة" إذا هددت الولايات المتحدة.

ماتيس: حان الوقت كي تحسن إيران سلوكها

وامتنع وزير الدفاع جيم ماتيس عن الإجابة بشكل مباشر على سؤال بشأن ما إذا كان يشعر بقلق من احتمال أن تؤدي تصريحات ترامب إلى تصعيد التوتر في المنطقة وزيادة فرص حدوث سوء تقدير.

ولكن ماتيس عبر في مؤتمر صحفي بكاليفورنيا عن مخاوفه الكثيرة بشأن التصرفات الإيرانية في الشرق الأوسط ومن بينها دعم الرئيس بشار الأسد في الحرب الأهلية بسوريا والحوثيين الذين يقاتلون الحكومة المعترف بها دوليا في اليمن.

وقال ماتيس "حان الوقت كي تحسن إيران سلوكها وتثبت أنها دولة مسؤولة. لا يمكن أن تستمر في إظهار عدم المسؤولية كمنظمة ثورية مصممة على تصدير الإرهاب والقلاقل عبر المنطقة".

وأضاف "لذلك فإنني أعتقد أن الرئيس أوضح تماما أنهم يسيرون في الطريق الخطأ".

الجيش الإيراني: تهديدات واشنطن ستلقى رد فعل قوي

وضمن إطار رد طهران على تهديدات ترامب، ذكرت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء نقلا عن رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الميجر جنرال محمد باقري قوله اليوم: إن تهديدات الولايات المتحدة لإيران ستلقى رد فعل "قويا لن تتخيله وستأسف عليه".

للمزيد في "يورونيوز":

ـ إيران ترفض توعد ترامب لها بالعواقب إذا هددت أمريكا

ـ ترامب يعلن انسحاب أمريكا من اتفاق إيران النووي ونتانياهو يصف القرار بالشجاع

الخارجية الإيرانية: سنرد إذا حاولت أمريكا منع صادرات النفط

و‭‬في سياق متصل، أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية اليوم أن إيران سترد بإجراءات مضادة مماثلة إذا حاولت الولايات المتحدة منع صادراتها النفطية.

ويعزز مسؤولون أمريكيون الجهود الدبلوماسية للضغط على الدول لوقف واردات النفط الإيراني.

ونقلت وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء عن بهرام قاسمي المتحدث باسم الوزارة قوله "إذا أرادت أمريكا اتخاذ خطوة جادة في هذا الاتجاه، فستلقى بالقطع رد فعل وإجراءات مضادة مماثلة من إيران".

ويوم السبت أيد الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي تلميح الرئيس حسن روحاني لاحتمال منع إيران صادرات النفط من الخليج إذا جرى وقف صادراتها.

للمزيد أيضاً:

ـ الرئيس الإيراني يحذر ترامب من "أم الحروب"

ـ روحاني: ضغط أمريكا لوقف شراء نفط إيران قد يؤثر على صادرات المنطقة

لاريجاني: تصريحات ترامب هي "كلمات شخص مثير للمشاكل"

ومن ناحيته، وصف رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني تصريحات ترامب والتهديدات التي تضمنتها بأنها "كلمات شخص مثير للمشاكل".

ونقلت وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء عن لاريجاني قوله "العلاقات الدبلوماسية للولايات المتحدة تشوبها حالة من الفوضى والهمجية".

وتواجه إيران تهديدا بفرض عقوبات أمريكية منذ أن قرر ترامب في مايو أيار الانسحاب من الاتفاق النووي المبرم بين إيران والقوى العالمية في عام 2015 بشأن برنامجها النووي.