عاجل

عاجل

ترامب يعلن انسحاب أمريكا من اتفاق إيران النووي ونتانياهو يصف القرار بالشجاع

 محادثة
تقرأ الآن:

ترامب يعلن انسحاب أمريكا من اتفاق إيران النووي ونتانياهو يصف القرار بالشجاع

ترامب يعلن انسحاب أمريكا من اتفاق إيران النووي ونتانياهو يصف القرار بالشجاع
حجم النص Aa Aa

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن بلاده ستنسحب من اتفاق إيران النووي وأن واشنطن ستعيد فرض أعلى مستوى من العقوبات على طهران، وفي ذات السياق أعلن مستشار الأمن القومي جون بولتن أن سريان العقوبات سيبدأ مفعوله على الفور مع العقود الجديدة.

وقال ترامب إنه إذا سمح باستمرار اتفاق إيران فسوف ينشب قريبا سباق تسلح نووي في الشرق الأوسط.

وأضاف ترامب القول إنه كان من المفترض أن يحمي الاتفاق النووي أمريكا وحلفاءها، لكنه سمح لإيران بمواصلة تخصيب اليورانيوم على حد قوله.

ومن المحتمل أن يزيد القرار من مخاطر الصراع في الشرق الأوسط، ويثير إحباط حلفاء أمريكا الأوروبيين ويعطل واردات النفط العالمية.

للمزيد على يورونيوز:

وكالة: وزير خارجية إيران يحذر واشنطن من الانسحاب من الاتفاق النووي

إسرائيل ترصد تحركات عسكرية إيرانية في سوريا وتأمر بتجهيز المخابئ في مرتفعات الجولان المحتلة

وانتقد ترامب الاتفاق الدولي النووي بين إيران ودول عظمى، قائلا إن الاتفاق لا يقيد أنشطة إيران التي تزعزع الاستقرار بما فيها دعم الإرهاب، وكرر القول إن إيران لم تفعل شيئا أخطر من السعي للحصول على أسلحة نووية.

وقال ترامب أيضا إنه يريد حلا حقيقيا ودائما للتهديد النووي الإيراني، وختم حديثه بالقول، إن إيران سترغب في إبرام اتفاق جديد ودائم، مذكرا بأن الولايات المتحدة جاهزة لإعادة التفاوض مع إيران، متى كانت طهران مستعدة لذلك.

ولم يقدم ترامب تفاصيل بشأن ما وصفه بأنها "أعلى مستوى من العقوبات الاقتصادية" التي سيعيد فرضها على طهران.

كن أشار ضمنا إلى أنها ستتجاوز إلغاء تعليق العقوبات المرتبطة بصادرات النفط الإيرانية والبنك المركزي الإيراني المقرر انتهاؤها يوم السبت وأنه سيعيد فرض كل العقوبات الأمريكية الأخرى التي جرى تعليقها بناء على الاتفاق النووي.

وتشعر واشنطن وإسرائيل ودول خليجية عربية وفي مقدمتها السعودية بقلق بشأن النفوذ السياسي والعسكري المتنامي لإيران في كل من اليمن وسوريا ولبنان والعراق.

إسرائيل

في ذات السياق وتعقيبا على قرار الرئيس الأمريكي، علق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتياهو على انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق بالقول إنه قرار شجاع وصحيح، وإن الدولة العبرية تدعم ذلك القرار.

وقال نتنياهو ترامب اتخذ قرارا شجاعا وصحيحا بإلغاء الاتفاق النووي مع إيران والذي كان "وصفة لكارثة".

وقال نتنياهو في كلمة تلفزيونية استمرت دقيقتين وألقاها بالعبرية والانجليزية إن الاتفاق الإيراني كان "وصفة لكارثة، وكارثة لمنطقتنا وكارثة للسلام في العالم".

"لو بقيت الاتفاقية النووية مع إيران على حالها، لسمحت لإيران في غضون سنوات معدودة بتخصيب ما يكفي من اليورانيوم لإنتاج ترسانة كاملة من القنابل النووية.وعلاوةً على ذلك، إن هذه الاتفاقية قد تسببت بالفعل بضخ الملايين من الدولارات إلى إيران بحيث تُستخدم هذه الأموال لتمويل آلة الحرب الإيرانية في كل أنحاء الشرق الأوسط بمعنى اليمن والعراق ولبنان وغزة وفي سوريا طبعاً.وذلك ما تفعله إيران هذه الأيام دون امتلاكها للأسلحة النووية، فأدعوكم إلى أن تتخيلوا ماذا ستفعله إيران لو امتلكت تلك الأسلحة بالإضافة إلى المليارات من الدولارات التي ستحصل عليها جراء رفع العقوبات من أجل تمويل إرهابها وعدوانها، وهذا الذي كان سيحدث بصورة مؤكدة لو بقيت هذه الاتفاقية على حالها. لذلك إننا نثمن كثيراً وأنا أثمن كثيراً ويتعين على الشعب الإسرائيلي كله أن يثمن كثيرا قرار الرئيس ترامب العازم على وقف هذه الاتفاقية السيئة ووقف العدوان الإيراني."

لقد صدرت عن المجتمع الدولي تصريحات مفادها رغبته بإحلال السلام والأمن – فإذن على المجتمع الدولي العمل من خلال ثلاثة مسارات متوازية:

1. وقف هذه الاتفاقية السيئة ومنع إيران من إنتاج ترسانة من القنابل النووية.

2. وقف ضخ الأموال إلى آلة الحرب الإيرانية من خلال إعادة نظام العقوبات.

3. صد العدوان الإيراني في منطقتنا، وفي سوريا على وجه الخصوص.